الأكاديمية الأولمبية تسلط الضوء على الممارسات والتحديات الصحية بدورة الرياضة والصحة.

دبي فى 27 ابريل / وام / استضاف نادي ضباط الشرطة بدبي دورة الرياضة والصحة التي تنظمها الأكاديمية الأولمبية الوطنية بالتعاون مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع علي مدار يومين بعنوان ” صحتك تهمني ” بحضور ممثلي الجهات الرياضية والثقافية والإجتماعية بهدف نشر الوعي الصحي لدى الفئات كافة.

وافتتحت فعاليات الدورة امس بتكريم الجهات الداعمة لأنشطة الأكاديمية الأولمبية تقديرا لدورها البارز في التشجيع على استمرار تلك التجمعات العلمية حيث تم تكريم الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة والإدارة العامة لخدمة المجتمع بشرطة دبي وقطاع المستشفيات بوزارة الصحة ووقاية المجتمع واللجنة الأولمبية الوطنية إلى جانب فريق محاضري دورة الرياضة والصحة.

وأكد العميد عبد الملك جاني مدير الأكاديمية الأولمبية الوطنية في كلمته الإفتتاحية على أهمية مثل هذه اللقاءات العلمية بحضور نخبة من أصحاب الخبرة والتجارب الرائدة في مختلف المجالات المتعلقة بقطاعي الرياضة والصحة من أجل التعرف على العلاقة الوثيقة بين كل منهما وكيفية الوصول إلى حياة صحية خالية من الأمراض بما يخدم مستقبل أبنائنا وبناتنا ويوفر لهم حياة هادئة ومستقرة.

وقال جاني ” لقد أنعم الله علينا بقيادة رشيدة تضع الإنسان في مقدمة أولوياتها وتحرص على رقيه وبنائه والحفاظ على مستواه الصحي والبدني وهو ما يتطلب منا جميعا السير على هذا النهج وتحقيق تلك الرؤية ” مثمنا اهتمام قيادتنا الرشيدة بالإنسان .

واكد سعي الاكاديمية للبحث عن كافة المبادرات والبرامج التي تعزز هذا المفهوم وتتيح لنا المشاركة في تلك المسيرة الحافلة مما يضعهم في تحد مستمرلتقديم أفضل المعطيات بفضل توجيهات سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية حيث يؤكد سموه وبصورة مستمرة على توفير الدعم اللازم لمثل هذه المناسبات طالما ارتبطت بنشر الوعي والثقافة “.

وأوضح مدير الأكاديمية الأولمبية الوطنية أن الهدف الأساسي من إقامة الدورة هو فتح المجال أمام العاملين بالمجال الرياضي للإطلاع على مزيد من التقارير والإحصائيات والإرشادات الصحية التي تستعرض أهمية وجود عنصر التثقيف والوعي الصحي لدى الرياضيين إذا ما أرادوا المضي قدما نحو ترجمة أهدافهم وتطلعاتهم إلى نتائج ملموسة والتي تؤهلهم إلى تحقيق التميز والإزدهار.

وشهد برنامج اليوم الأول 6 محاضرات عن التحديات الصحية في ظل التغيرات الحياتية حيث استهلت الدكتورة كلثوم البلوشي مدير إدارة المستشفيات بقطاع المستشفيات بوزارة الصحة ووقاية المجتمع تقرير منظمة الصحة العالمية حول الوضع الصحي بالدولة والأمراض غير السارية “الغير معدية”والتطلعات المستقبلية في مجال الصحة بالإمارات العربية المتحدة.

كما ألقت الدكتورة هيفاء حمد بن فارس استشاري طب العائلة بوزارة الصحة محاضرة حول مفهوم أمراض العصر وأسبابها وطرق الوقاية منها في ظل وجود العبء المزدوج فيما يختص بالأمراض بسبب التطور الإقتصادي والإجتماعي السريع والذي يسبب حدوث تغيرات في العادات الغذائية والعادات المتعلقة بالنشاط البدني .

وناقش الدكتور أسامة اللالا المستشار والمحاضر المعتمد لدى العديد من المنظمات والمؤسسات الصحية والتربوية في العالم والوطن العربي مفهوم النشاط البدني وعلاقته بالبنية السليمة وأهمية التكوين الجسماني وعلاقته بالنشاط البدني والأمراض وطرق التعرف على البنية الجسمانية السليمة وعلاقتها بالضغوط النفسية والقدرات العقلية.

وألقى الدكتور أشرف نظمي أخصائي التغذية بإدارة التثقيف والتعزيز الصحي بوزارة الصحة ووقاية المجتمع محاضرة بعنوان التغذية الصحية والعادات الغذائية الخاطئة المتبعة في الحمية الغذائية.

واختتمت نوف خميس رئيس قسم برامج تعزيز الصحة ومكافحة التبغ بوزارة الصحة محاضرات اليوم الإفتتاحي لدورة الرياضة والصحة بالتحدث عن تأثير وسائل الإعلام على العادات الغذائية وكذلك على المعلومات والمعتقدات والسلوكيات الغذائية فضلا عن التعريف بمراكز تعزيز الصحة وأهدافها وفئاتها المستهدفة.

-سلم-

وام/سلم/سلا/مصط

شاهد أيضاً

1096 لاعبا في الجولة الثانية لـ ‘أبوظبي جراند سلام للجوجيتسو’ بريو دي جانيرو

الجمعة، ٤ ديسمبر ٢٠٢٠ – ١٢:٠٨ م عبدالمنعم الهاشمي يطالب اللجنة المنظمة بتطبيق أعلى المعايير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.