الإمارات تستعرض بيئتها الاستثمارية الجاذبة في منتدى تورنتو العالمي

تورنتو في 20 ديسمبر / وام / أكد سعادة فهد سعيد محمد الرقباني سفير
الدولة لدى كندا على الجاهزية الكاملة التي تتمتع بها الإمارات في مجال
التكنولوجيا والابتكار، وقدراتها المتنوعة لاستضافة الشركات العالمية من
مختلف القطاعات الرئيسية.

جاء ذلك خلال جلسة الأعمال التي نظمتها سفارة وقنصلية الدولة في كندا
بعنوان ” الإمارات.. بوابة عالمية في عالم التنوع التجاري ” من أجل دعم
وإبراز ” مجلس الأعمال الإماراتي الكندي ” ونشاطاته، وذلك في اليوم
الأول من افتتاح ” منتدى تورنتو العالمي ” التابع لـ ” المنتدى
الاقتصادي الدولي للأمريكيتين ” بحضور سعادة سلطان علي الحربي قنصل عام
الدولة في تورنتو وعدد من كبار الشخصيات ورجال الأعمال وممثلي مجالس
الأعمال.

وأشار سعادة السفير الرقباني في كلمته الافتتاحية لأعمال الجلسة إلى
أن حجم التبادل التجاري بين البلدين زاد عن 1.6 مليار دولار في العام
الماضي.

وخلال حلقة نقاش، شارك فيها كلوديو روجاس المدير العام لمؤسسة هيرت
كابيتال ومؤسس قمة ” الحلم الكندي “، وإيان خان المحلل التكنولوجي
البارز في شبكة ” سي إن إن ” الإخبارية ومجلة فوربس والمشارك في القمة
العالمية للحكومات، والسيدة بيث هيرشفيلد المديرة التنفيذية لمجلس
الأعمال الكندي في دبي،
وتطرق سعادة السفير الرقباني إلى الفرص الاقتصادية المتميزة التي
توفرها الإمارات للشركات الكندية من أجل إطلاق أعمالهم، مؤكداً على
البيئة الاستثمارية الجاذبة، وخاصة للقطاعات غير التقليدية، في ظل سهولة
القوانين والتأقلم مع الإجراءات والاستراتيجيات لدى الدولة، منوها
بالقدرة الاستيعابية العالية للإمارات في ظل التغيرات الاقتصادية التي
تواجه العالم.

وتم خلال الحدث عرض فيلم وثائقي قصير من قبل شبكة ” سي إن إن
الإخبارية ” تم توثيقه، استعرض المبادرات النوعية والاستراتيجيات
العملية التي تتبناها الهيئات المختلفة في الدولة، والتي تدعم سهولة
ممارسة أنشطة الأعمال بهدف استشراف مستقبل تجاري وعملي ناجح ومستدام،
يحاكي ويرتقي بالمعايير العالمية.

وعلى هامش المنتدى، التقى سعادة السفير الرقباني مع معالي نافديب
باينز وزير الابتكار والعلوم والتنمية الاقتصادية الكندي، جرى خلاله بحث
الفرص القائمة بين البلدين وأوجه الاهتمامات المشتركة، خاصة في مجالات
الاستثمار في الابتكار والفضاء، وذلك تماشيا مع مذكرة التفاهم التي تم
توقيعها مؤخراً بين الإمارات وكندا حيث أثنى الوزير باينز على ما وصلت
إليه الدولة من تقدم في المجالات كافة.

كما التقى سعادة السفير الرقباني في بث حي مع ممثل من الإعلام الرسمي
للمنتدى، وهو الناقل الرسمي لوكالات الأنباء المحلية التي تغطي المنتدى،
تحدث خلال عن التبادل التجاري بين الإمارات وكندا، وأهمية تعزيزه، مشيرا
إلى الفرص المتاحة التي تقدمها الدولة في مجالات الذكاء الاصطناعي
والفضاء، وغيرها من القطاعات المستقبلية.

يشار إلى أنه تم إنشاء ” منتدى تورنتو العالمي ” في عام 2007 من قبل
” المنتدى الاقتصادي العالمي للأمريكيتين “، حيث أصبح الحدث على مدى
السنوات الماضية منصة استراتيجية عالمية لتبادل وجهات النظر بين صُنّاع
القرار بشأن القضايا الاقتصادية الملحة.

ويستقطب الحدث عدداً كبيرا من القادة من أنحاء العالم ورواد الأعمال،
حيث شهد هذا العام حضوراً كبيراً لعدد من الشخصيات البارزة وممثلي
الحكومة الكندية الفيدرالية والمحلية، ومنهم كريستيا فريلاند وزيرة
الخارجية الكندية، وويليام مورنو وزير المالية الكندي ودوغ فورد رئيس
حكومة مقاطعة أونتاريو، إضافة إلى عدد من رؤساء الدول مثل رئيس جمهورية
أوروغواي تاباري فازكيز، ونخبة من رجال الأعمال ومنهم دومينيك بارتون
المدير التنفيذي لشركة ماكينزي للاستشارات، وفيكتور ريكو الأمين العام
لبنك التطوير في أمريكا اللاتينية وغيرهم من كبار الشخصيات.

– مصطفى بدر الدين-

وام/وجيه الرحيبي

شاهد أيضاً

3.89 مليار درهم تصرفات عقارات دبي في أسبوع

الخميس، ١ أكتوبر ٢٠٢٠ – ٣:٥٤ م دبي في الأول من أكتوبر / وام / …