الإمارات تشارك في اجتماع خبراء الحوار السياسي المشترك لكبار المسؤولين بين دول مجلس التعاون والصين .

بكين في 25 إبريل /وام/ شاركت دولة الإمارات في اجتماع خبراء الحوار السياسي المشترك لكبار المسؤولين بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وجمهورية الصين الشعبية والذي عقد اليوم بمبنى وزارة الخارجية الصينية في مدينة بكين .

مثل الدولة في الاجتماع سعادة السفير أحمد علي البلوشي مدير إدارة شؤون مجلس التعاون لدول الخليج العربية بوزارة الخارجية والتعاون الدولي . وترأسه من الجانب الخليجي سعادة السفير عبدالله محمد الشمراني مدير عام الإدارة العامة لدول مجلس التعاون في وزارة خارجية المملكة العربية السعودية ـ دولة الرئاسة الحالية ـ .. فيما ترأسه من الجانب الصيني السيد دنغ لي مدير إدارة غرب آسيا وشمال أفريقيا بوزارة الخارجية الصينية .

وحضر الاجتماع سعادة الدكتور عبدالعزيز بن حمد العويشق الأمين العام المساعد لشؤون السياسة والمفاوضات من الأمانة العامة لمجلس التعاون وأصحاب السعادة مدراء إدارات مجلس التعاون بوزارات خارجية دول المجلس وسفراء كل من مملكة البحرين ودولة قطر ودول الكويت وسلطنة عمان لدى جمهورية الصين إلى جانب خبراء وكبار المسؤولين من وزارة الخارجية الصينية .

وافتتح معالي السيد تشانغ مينغ نائب وزير خارجية الصين الاجتماع بكلمة ترحيبية نوه فيها بأهمية هذه المنصة في تعزيز العلاقات بين الجانبين مثمنا الجهود الحثيثة التي يبذلها الجانبان لتحقيق ذلك .

من جانبه أشاد رئيس الوفد الخليجي بما توصل إليه الطرفان بعد توقيع مذكرة التفاهم في يونيو 2010 بمدينة بكين في الاجتماع الوزاري المشترك الأول للحوار الاستراتيجي بين الجانبين ثم الاجتماع الوزاري المشترك الثاني الذي عقد في مايو 2011 بمدينة أبوظبي ومؤخرا الاجتماع الوزاري المشترك الثالث الذي عقد في يناير 2014 بمدينة بكين .

وناقش خبراء الحوار السياسي المشترك لكبار المسؤولين بين دول مجلس التعاون الخليجي وجمهورية الصين خلال الاجتماع آخر المستجدات في العلاقات الخليجية الصينية وسبل تعزيزها وتم استعراض عدد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك وبحث سبل تعزيز التعاون وتطوير العلاقات بما يسهم في تحـقيق المصالح المشتركة وتبادل وجهات النظر حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية تمهيدا للاجتماع الوزاري المشترك الرابع للحوار الاستراتيجي بين الجانبين والذي سيعقد خلال العام الجاري .

واتفق الجانبان على المضي قدما نحو مواصلة الجهود المشتركة والتنسيق وتبادل الزيارات على كافة المستويات لتحقيق الفائدة والانتقال من مرحلة الحوارات الاستراتيجية والوصول بها إلى مرحلة الشراكة الاستراتيجية لتشمل كافة مجالات التعاون السياسي والأمني والاقتصادي والاستثمار والتعليم والثقافة والطاقة والصناعة .

مل-عبي

وام/عبي/زمن

شاهد أيضاً

رئيس وزراء اليونان يستقبل عبدالله بن زايد

الجمعة، ٢٥ سبتمبر ٢٠٢٠ – ٧:٤٩ م أثينا في 25 سبتمبر / وام / استقبل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.