البرلمان الأوروبي يكرم أمل القبيسي ويشيد بالتجربة الإماراتية في مجال التشريع.

بروكسل في 27 ابريل / وام / أقام معالي مارتن شولتز رئيس البرلمان الأوروبي مأدبة غداء لتكريم معالي الدكتورة أمل القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي والوفد المرافق لها وذلك بمناسبة زيارة معاليها مقر المؤسسة البرلمانية الأوروبية في بروكسل للتباحث مع كبار المسؤولين البرلمانيين الأوروبيين في إطار زيارة رسمية تقوم بها معاليها إلى بلجيكا المحطة الثانية والأخيرة ضمن جولة قادتها أيضا إلى النمسا .

حضر مأدبة غداء العمل نيابة عن الرئيس معالي أنطونيو تاجاني المفوض الأوروبي للصناعة و ريادة الأعمال النائب الأول لرئيس البرلمان الأوروبي و معالي ميشال أليو ماري رئيسة لجنة شؤون الجزيرة العربية في البرلمان الأوروبي إضافة إلى أعضاء برلمانيين من لجنتي السياسة الخارجية و لجنة الجزيرة العربية يمثلون مختلف التشكيلات السياسية في دول الاتحاد الأوروبي .

وفي كلمة لها خلال المأدبة أشادت معالي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي بتميز العلاقات الثنائية بين برلمانيي الاتحاد الأوروبي والإمارات ..مشيرة إلى أن المؤسستين التشريعيتين تتقاسمان نفس الرؤى حول عدد من المواضيع الدولية والتحديات الراهنة منوهة بالعلاقات الثنائية الجيدة و الوثيقة التي تربط الطرفين لتقاسمهما ذات الرؤي و القيم في التشريع .. كما اعتبرت أن زيارتها للمفوضية و البرلمان الأوروبيين مكن من تعميق التشاور خاصة حول قضايا الأمن والهجرة والبيئة خاصة وأن وفد الإمارات و المسؤولين الأوروبيين أعربا عن إرادتهما المشتركة في تعزيز العلاقات البرلمانية الثنائية بين الجانبين.

ودعت معالي الدكتورة أمل القبيسي إلى ضرورة توحيد جهود الاتحاد الأوروبي والإمارات لمكافحة الإرهاب عبر التعاون الفعال في مجال تقاسم المعلومات الاستخباراتية وتبادل التجارب الناجحة بين قوات الدفاع والأمن فيهما .

واستعرضت معالي القبيسي خلال اللقاء التجربة الإماراتية في مجال العمل البرلماني و التشريعي التي ترعاها القيادة الرشيدة للدولة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله و أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله.” وقالت معالي القبيسي إن القيادة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة تضع رضا وسعادة المواطنين في مقدمة أولوياتها وأهدافها وتترجم هذا في مبادرات ملموسة يستفيد منها جميع أبناء الوطن سواء من خلال الخدمات الحكومية المتطورة المقدمة لهم في المجالات الصحية والتعليمية والإسكان أو في تطوير سياسات التمكين للمواطنين وفتح مجالات العمل والإبداع والابتكار أمامهم في كل المجالات مذكرة بالتنوع الذي تتمتع به حكومة الدولة بعد تطعيمها بطاقات شابة و استحداث وزارات متخصصة للشباب و التسامح و السعادة وهي ذات القيم التي تبنى عليها استراتيجية الدولة و رؤيتها نحو المستقبل.

وأطلعت رئيسة المجلس الوطني الاتحادي الأعضاء البرلمانيين الأوروبيين على المراحل التي قطعت أشواطها الدولة والتي جعلتها تحتل مرتبة متقدمة في مؤشرات السعادة والرضا على الساحتين الإقليمية والدولية كان آخرها في تقرير السعادة العالمي للعام الجاري الصادر عن المبادرة الدولية لحلول التنمية المستدامة التابعة للأمم المتحدة بالتعاون مع المركز الكندي للدراسات المتقدمة ومعهد الأرض في جامعة كولومبيا .

وأشارت معالي القبيسي الى أن المرتبة المتقدمة التي تحتلها الدولة في مؤشر السعادة العالمي تعكس نجاح تجربة الإمارات الفريدة في الاستثمار بالبشر وتوفير مقومات الحياة الكريمة لهم في المجالات كافة ومن ثم تعزيز شعورهم بالسعادة و الرضا العام في الدولة .

وفي كلمة له بالمناسبة هنأ معالي أنطونيو تاجاني المفوض الأوروبي للصناعة وريادة الأعمال النائب الأول لرئيس البرلمان الأوروبي معالي الدكتورة أمل القبيسي بانتخابها رئيسة للمجلس الوطني الاتحادي و كأول امرأة رئيسة لبرلمان في العالم العربي .. واصفا الخطوة بالدليل القاطع على المستويات الرفيعة التي وصلت اليها المرأة العربية والمرأة الاماراتية بالذات .. مؤكدا أن هذه الخطوة الحضارية غير مسبوقة عربيا في مجال تمكين المرأة تعكس مدى الاهتمام الذي توليه دولة الامارات العربية المتحدة للمرأة حيث تخطت مرحلة المشاركة الى مرحلة القيادة والريادة و صنع القرار .

وأشاد المسؤول البرلماني الأوروبي بالدور الريادي الصناعي لدولة الإمارات العربية و بالنمو المتسارع لاقتصادها و تحولها إلى مركز عالمي للاستثمار و ريادة الأعمال .. معبرا عن ارتياحه للمستوى المتميز الذي وصلت إليه علاقة الاتحاد الأوروبي بالإمارات و التي انتقلت من مجرد علاقة صداقة إلى شراكة استراتيجية مدفوعة بالرغبة المشركة لتنميتها وتطويرها بما يحقق مصالحهما المشتركة.

وأكد المفوض الأوروبي لشؤون الصناعة و الريادة نائب رئيس البرلمان الأوروبي الحرص على تعزيز التعاون مع دولة الإمارات في المجالات كافة خاصة في قطاعي الصناعة والتجارة مؤكداً استعداد “أوروبال” لتوظيف خبراتها الصناعية والتقنية لدعم مسيرة التنمية التي تشهدها دولة الإمارات وتعزيز خطواتها باتجاه التحول نحو اقتصاد المعرفة .

وكانت معالي الدكتورة أمل القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي قد وصلت إلى بروكسل عاصمة الاتحاد الأوروبي في بلجيكا على رأس وفد برلماني لإجراء سلسلة لقاءات و أنشطة مكثفة في مقري البرلمان الأوروبي و المفوضية الأوروبية مع مسوؤلين أوروبيين من أصحاب القرار كمحطة ثانية ضمن جولة قادتها أيضا إلى جمهورية النمسا التقت خلالها الكثير من المسؤولين في مقدمتهم الرئيس النمساوي هاينز فيشر و رئيسة البرلمان دوريس يوريس .

– ياس –

وام/ياس/ععا/مصط

شاهد أيضاً

البروفيسور الصيني هوانغ جينغ يشيد بموقف الامارات الشجاع في تحقيق السلام

الأحد، ٢٧ سبتمبر ٢٠٢٠ – ٧:٣٨ م أبوظبي في 27 سبتمبر / وام / أشاد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.