اللجان التنسيقية لعام القراءة تعلن عن مشاريع وبرامج القراءة للجهات المحلية على مستوى الدولة.

دبي في 25 مايو / وام / قال معالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل رئيس اللجنة العليا لعام القراءة ان هناك أكثر من 340 مبادرة وفعالية وطنية رئيسية للقراءة على مستوى الدولة تشارك في تنفيذها أكثر من 100 جهة محلية واتحادية تعمل معاً عبر اللجنة الوطنية العليا واللجنة التنسيقية واللجان المحلية بهدف الوصول لتحقيق الهدف الرئيسي من عام القراءة وهو ترسيخ القراءة كعادة مجتمعية دائمة في دولة الإمارات ولدى الأجيال القادمة، ولكي يكون عام القراءة هو بداية لتغيير دائم في مجتمع الإمارات وإحداث تغيير سلوكي مجتمعي لنشر ثقافة القراءة وجعلها جزءاً لا يتجزأ من ثقافة المجتمع ومكوناً أساسياً في شخصيات أفراده وسلوكياتهم.

وقال القرقاوي إن البرامج والفعاليات الخاصة بعام القراءة تهدف لتعزيز القراءة كعادة اجتماعية يتم العمل على تأصيلها كممارسة دائمة في مجتمع الإماراتي، وتسليط الضوء على أهميتها في مسيرة التقدم وأضاف معاليه أن التركيز على القراءة والمعرفة جاء انسجاماً مع كافة المبادرات والمساعي التي تبذلها القيادة الرشيدة وخاصة بناء مجتمعات الابتكار والتسامح وبناء اقتصاد مستقر ومستدام في نموه ونتائجه.

وتابع القرقاوي قائلا “تشكل القراءة ركيزة أساسية في بناء الحضارة والبنى التحتية والنظم الاقتصادية فلا يمكن الحديث عن الابتكار والإبداع دون الإنسان المتمكن والقادر على ذلك ولا يمكن بناء مدن ذكية دون إنسان مثقف ومن الصعب الحديث عن بناء مستقبلنا دون بناء إنسان يمتلك المعرفة التي تمكنه من التعامل مع تحديات الحاضر ومستجدات المستقبل”.

وجاءت تصريحات معالي الوزير بمناسبة إعلان اللجان التنسيقية المشرفة عن برامج عام القراءة والمشاريع التي تعمل على تنفيذها وذلك دعماً لمبادرة “عام 2016 عام القراءة” التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله ” بغية تأسيس جيل جديد من العلماء والمفكرين والباحثين والمبتكرين والتزاما بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ” رعاه الله ” بإطلاق مبادرات وطنية تعمل على ترسيخ القراءة عادة مجتمعية دائمة في دولة الإمارات.

وشارك في المؤتمر الصحفي الذي عقد للإعلان عن المشاريع والبرامج ممثلون عن لجان إمارة أبوظبي وإمارة دبي وإمارة الفجيرة وإمارة رأس الخيمة وإمارة أم القيوين وإمارة عجمان و لجنة القطاع الصحي ولجنة وزارة التربية والتعليم ولجنة وزارة الثقافة وتنمية المعرفة ..وافتتح المؤتمر سعادة سعيد العطر المدير العام مكتب الدبلوماسية العامة في وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل مستعرضاً أهم التطورات منذ إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله عام 2016 عام القراءة في دولة الإمارات ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي واعتماده استراتيجية القراءة الوطنية والسياسة العامة للقراءة.

وقال العطر ان المؤتمر يهدف لاستعراض المبادرات والمشاريع المختلفة والبرامج التي تم إنجازها على مستوى اللجان المحلية بالإضافة إلى الفعاليات التي سوف يتم إطلاقها مستقبلاً، مشيداً بمستوى الإنجازات التي تحققت ومستوى التنسيق على المستويات الاتحادية والمحلية بين مختلف الجهات نحو تحقيق أهداف عام القراءة والمكتسبات التي يتم السعي لتحقيقها.

وعن برامج وفعاليات إمارة أبوظبي تحدث عبد الرحيم البطيح رئيس مكتب العلاقات الدولية لشركة أبوظبي للإعلام وسلط الضوء على أهم فعاليات عام القراءة التي تم تنفيذها في إمارة أبوظبي والتي شملت: حملة أبوظبي تقرأ التي ينظمها مجلس أبوظبي للتعليم وتتبنى مجموعة من الفعاليات والأنشطة التي من شأنها تعزيز مهارات القراءة لدى طلاب المدارس فضلاً عن تعزيز هذه العادة لدى الكبار من خلال إشراك أولياء الأمور والكادر التعليمي في الحملة تزامنت الحملة مع انطلاقة معرض أبوظبي الدولي للكتاب في 27 الماضي حيث شارك مجلس أبوظبي للتعليم في المعرض من خلال تقديم مجموعة البرامج والفعاليات التي تساهم في تحفيز عادة القراءة.

ومن فعاليات ابوظبي برنامج قراءة قصة مع نجم الذي نظمته دار الكتب في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة بالتعاون مع دائرة الشؤون البلدية والنقل في أبوظبي في مكتبة حديقة الباهية بحضور نحو 150 طفلاً.. وتسهم هذه المبادرة في تحفيز الأطفال على القراءة وتحسين لغتهم إضافة إلى تغيير نظرة المجتمع للحدائق والمنتزهات باعتبارها ليست مكاناً للترفيه فقط بل بيئة سليمة وخصبة لزرع القيم والمفاهيم الهادفة كقيمة القراءة.

وهناك مسابقة “القارئ المبدع” التي تنظمها هيئة السياحة في أبوظبي و تستهدف طلاب الحلقة الدراسية الأولى من عمر 7 سنوات ولغاية 12 سنة للبنين والبنات وتهدف إلى تشجيع الطلبة على القراءة المستمرة وتعزيز زيارة المكتبات العامة إلى جانب تسليط الضوء على أهمية اللغة العربية وتوجيه العناية نحو أدب الطفل ..اضافة الى كتاب الشهر مع جريدة الاتحاد و تتمثل هذه المبادرة في كتاب يتم اختياره ليتم توزيعه لقراء جريدة الاتحاد ضمن مبادرات شركة أبوظبي للإعلام في عام القراءة.

//يتبع//

وام/حام/ععا/مصط

شاهد أيضاً

حمدان بن محمد يدشن المقر الجديد لمركز دبي للإخصاب

– الأحدث في المنطقة لعلاج العُقم وبحوث ودراسات عِلْم الأجنّة . – المركز يستقبل 14 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.