تقرير/’العين’ يدون اسمه بين الكبار في بطولة العالم للأندية

من / أحمد جمال .

أبوظبي في 23 ديسمبر / وام / وضع ” العين الإماراتي” اسمه في قائمة
الكبار بعد تمكنه من إقصاء أبطال 3 قارات في الدور التمهيدي وربع
النهائي ونصف النهائي بطولة كأس العالم للأندية “الإمارات 2018” .ورغم
خسارة “العيناوي” للمباراة النهائية للبطولة أمام فريق ريال مدريد
الاسباني “بطل أوروبا” إلا انه سطر أفضل انجاز عالمي لكرة القدم
الإماراتية.

وأعرب الكرواتي زوران ماميتش المدير الفني لفريق العين عن فخره بما
حققته الفريق خلال مشوار البطولة مؤكدا أن وجوده في المباراة النهائية
لكأس العالم هو انجاز كبير.

وأضاف ان خوض 4 مباريات خلال 10 أيام لم يكن بالأمر السهل على اللاعبين
الذين لم يمتلكوا الطاقة الكافية خلال المباراة النهائية إلا أنهم قدموا
مباراة كبيرة وشكلوا خطورة على مرمى المنافس خاصة في بداية المباراة .

من جانبه أكد خالد عيسى حارس العين المتألق أن العين يتطلع إلى المنافسة
على اللقب في المواسم المقبلة فحلمه بالعالمية لم ينته بعد مؤكدا أن فقد
فرصة حصد اللقب والخسارة أمام ريال مدريد الاسباني واحتلال المركز
الثاني لا يعبر عن طموح اللاعبين.

كما أكد أن العين كسب احترام العالم أجمع خلال مسيرته في البطولة وكان
ندا لفريق ريال مدريد الاسباني في النهائي وكان يمكن للفرصة الخطيرة
للاعب حسين الشحات أن تغير مجريات المباراة لو سكنت الكرة الشباك.

وأشاد الأرجنتيني سانتياغو سولاري المدير الفني لفريق ريال مدريد بأداء
فريق العين على مدار البطولة مؤكدا أن الفريق استحق التواجد في
المباراة النهائية.

وأشار إلى أن العين قدما اداءً كبيرا خلال البطولة ونجح في اقصاء أبطال
القارات بطل أوقيانوسيا وأفريقيا وفاز على ريفربليت الفريق العريق
ويستحق بالفعل الإشادة على ما قدمه.

وكان مشوار العين في مونديال الأندية حافلا بالإثارة والندية منذ
المباراة الافتتاحية حيث تمكن من تحويل خسارته أمام فريق ويلينغتون
النيوزيلندي “بطل قارة أوقيانوسيا” بثلاثية نظيفة إلى التعادل بثلاثة
أهداف لكل فريق وحسم المباراة لصالحه بركلات الجزاء الترجيحية.

وفي مباراة الدور ربع النهائي استمرت مسيرة التألق وهيمن لاعبو فريق
العين على مجريات مباراته أمام فريق الترجي التونسي وتمكن من حسمها
بثلاثة اهداف نظيفة اهلته للتواجد في المربع الذهبي للبطولة.

وفي مباراة الدور نصف النهائي كان العين على الموعد حيث تمكن من اقصاء
فريق ريفر بليت الأرجنتيني “بطل أميركا الجنوبية” من البطولة بعد أداء
بطولي قدمه جميع اللاعبين.

وحظيت بطولة كأس العالم للأندية “الإمارات 2018” التي أقيمت خلال الفترة
من 12 إلى 22 ديسمبر الجاري بحزمة من الأرقام القياسية الذي عكست
المستوى المرتفع الذي شهدته والتنافسية العالمية.

وأصبحت هذه النسخة من البطولة “الإمارات 2018” هي الأعلى تهديفيا على
مدار تاريخ كأس العالم للأندية حيث شهدت تسجيل 33 هدفا.

كما دون مدافع العين الإماراتي محمد أحمد أسمه في سجلات الأرقام
القياسية كصاحب أسرع هدف في تاريخ البطولة وهو الذي سجله بعد مرور 79
ثانية فقط على انطلاق مباراة الدور ربع النهائي بين العين الإماراتي
والترجي التونسي.

وعلى صعيد الأرقام أيضا نجح فريق العين الإماراتي في التأهل إلى
المباراة النهائية للبطولة خلال أول مشاركة له كما أنه أضحى صاحب أكبر
عودة في تاريخ البطولة حيث نجح في تحويل هزيمته في المباراة الافتتاحية
بثلاثة أهداف نظيفة إلى التعادل بثلاثة اهداف لكل فريق وحسم المباراة
لصالحه بضربات الجزاء الترجيحية.

كما كان جاريث بيل لاعب فريق ريال مدريد الاسباني صاحب اسرع هاتريك في
تاريخ البطولة حيث تمكن من احراز ثلاثة أهداف خلال 11 دقيقة فقط ليقود
فريقه إلى التأهل للمباراة النهائية واصبح ريال مدريد أيضا أول فريق في
تاريخ البطولة يحصد اللقب لثلاثة أعوام على التوالي.

كما أمتلك خالد عيسى أيضا رقمه الخاص في البطولة حيث تمكن من حصد جائزة
أفضل لاعب خلال مباراتين هما المباراة الافتتاحية ومباراة الدور نصف
النهائي.

وأشادت جميع الوفود والفرق المشاركة في البطولة بالمستوى التنظيمي
العالي والمبهر لمونديال الاندية والذي عكس الاحترافية الكبيرة لدولة
الإمارات وقدرتها على تنظيم أرقى التظاهرات الرياضية العالمية.

شاهد أيضاً

تحدي دبي للياقة 2020 يختتم دورته الرابعة بنجاح كبير بمشاركة أكثر من 1,5 مليون شخص

– تحدي دبي للياقة 2020 يختتم دورته الرابعة بنجاح كبير بمشاركة أكثر من 1,5 مليون …