تواصل فعاليات مهرجان الغربية للرياضات المائية.

أبوظبي في 24 ابريل / وام / تواصل قرية الطفل تقديم برامج الإبداع والتميزلتعزيز وترسيخ شخصية الأطفال وتشكيل مواهبهم المتعددة من خلال استخراج طاقاتهم الإبداعية في الفن والرسم وغيرها من الأنشطة المتنوعة وذلك على هامش فعاليات الدورة الثامنة لـ مهرجان الغربية للرياضات المائية.

وخصصت لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي المنظمة للمهرجان الذي يستمر حتى /30/ أبريل الجاري .. ركن المرسم ضمن قرية الطفل لدعم مواهب الأطفال في الرسم وتعليمهم بعض المهارات والسومات التراثية.. وذلك كجزء من رسالة المهرجان في توفير سبل العناية والترفيه والتثقيف والتوعية لكل الفئات ولا سيما الأطفال الذين هم نواة الغد القادم لجيل يهتم بوطنه وتاريخه وماضيه مع ما يحمله من عبق الأصالة وجذور ضاربة في عمق التاريخ.

ويمنح الركن لكل طفل حق المشاركة برسمته بعد الانتهاء منها ليحظى بفرصة الفوز بأحد الجوائز القيمة التي تقدمها اللجنة المنظمة للأطفال في قرية الطفل.

كما يقدم المهرجان عددا من الشخصيات الكرتونية المحببة لدى الأطفال ..

فضلا عن عروض المهرج والشخصيات البهلوانية .

و أكد زوار المهرجان أن هذه الدورة تشهد منافسات قوية ومشاركات دولية ومحلية واسعة ..مشيرين إلى تنوع أنشطة المهرجان وبرامجه التي أنعشت المنطقة وساهمت في زيادة الحركة بها خاصة مع توافد أعداد كبيرة من المشاركين .

من جهته أشار سالم محمد – أحد زوار مهرجان الغربية للرياضات المائية – إلى أن استعداد النواخذة وأبطال الرياضات البحرية للتنافس لتقديم أفضل ما لديهم لإبهار الحكام والجمهور من أجل حصد المراكز الأولى .. فيما أكد الزائر خالد الرميثي زيادة الإقبال على مسابقات المهرجان من عام لآخر في ظل الاهتمام المتزايد من قبل اللجنة المنظمة لتطوير المهرجان سواء فيما يخص لجان التحكيم أو المنافسات المقدمة والجديدة أو غيرها من القرارات التي تسهم بشكل كبير في تطوير الحدث وزيادة المنافسة فيه ما انعكس بشكل كبير على المستوى النوعي قبل الكمي .

وقدمت ” فرقة أبوظبي للفنون الشعبية ” في المهرجان إطلالة متميزة على الثقافة والتراث والتقاليد الأصيلة لدولة الإمارات من خلال باقة متنوعة من فنون فلكلورية وأدائية تقليدية من وحي المجتمع الإماراتي لترسم في مجملها لوحة فنية عالية تعطي صورة حقيقية وواقعية عن التراث الإماراتي بما يحمله من كنوز وتراث موسيقي في الموسيقى المحلية.

ولفتت الآلات الموسيقية المحلية /الطبول والدفوف والطويسات/ انتباه الزوار والمشاركين.

ويشارك جهاز حماية المنشات الحيوية والسواحل خلال مهرجان الغربية للرياضات المائية المقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية من خلال ” منصة بحار ” داخل موقع المهرجان على شاطئ المرفأ.

وتأتي مشاركة الجهاز استكمالا للجهود الحثيثة التي يبذلها لتعزيز مفهوم الأمن والسلامة البحرية والمحافظة على البيئة البحرية في جميع شواطئ الإمارات سعيا منه لجعل هذه المفاهيم قيما متأصلة لدى جميع مرتادي البحر سواء لأغراض النزهة أو الصيد أو التجارة ولتوعية مرتادي البحر حول مفهوم السلامة البحرية والتعريف باللوائح والقوانين البحرية المعمول بها في الدولة والحفاظ على سلامة البيئة البحرية.

وتستهدف حملة “بحار” جميع مرتادي البحر للتعريف بمهام ومسؤوليات الجهاز في مجال التأمين والحماية والبحث والإنقاذ لضمان الاستخدام الأمثل والآمن لبحار وسواحل دولة الإمارات.

وتركز الحملة على الترويج لرقم الطوارئ البحري / 996 / لتلقي البلاغات عند وقوع أي طارئ أو في حالة الاشتباه أو الاستفسار عن أية معلومات متعلقة بالسلامة البحرية والتأكيد على ضرورة الالتزام بحماية البيئة البحرية عن طريق تجنب الصيد في الأماكن المحظورة وعدم استخدام أدوات الصيد الممنوعة.

ويتضمن جناح بحار فعاليات ترفيهية متنوعة تستهدف الأطفال والأسر والعائلات بهدف تعزيز الوعي لديهم وغرس القيم لدى النشئ من خلال استخدام ألعاب وأنشطة ترفيهية متنوعة وتقديم المعلومة باسلوب شيق وجذاب .

//يتبع//

وام/حيا/دنا/سرا

شاهد أيضاً

أبوظبي .. جدارة في استئناف النشاط السياحي واستضافة الفعاليات الدولية

أبوظبي في 29 سبتمبر / وام / نجحت أبوظبي مجددا في ترسيخ مكانتها كوجهة عالمية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.