حملة الشيخة فاطمة الانسانية العالمية تدشن المرحلة التجريبية للمستشفى الميداني في باكستان

إسلام آباد في 22 ديسمبر /وام/ دشنت حملة الشيخة فاطمة الانسانية
العالمية المرحلة التجريبية للمستشفى الميداني في باكستان وذلك بتوجيهات
من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة
المجلس الاعلى للامومة والطفولة الرئيسة الاعلى لمؤسسة التنمية الاسرية
تحت شعار/ على خطى زايد/ لتقديم افضل الخدمات التشخيصية والعلاجية
والوقائية للنساء والاطفال بإشراف فريق طبي تطوعي من كبار الأطباء من
الامارات وباكستان .

جاء تدشين المستشفى تزامنا مع ملتقى القيادات الانسانية الشابة وفي
اطار برنامج فاطمة بنت مبارك للتطوع تحت شعار “كلنا امنا فاطمة” وفي
مبادرة مشتركة من مبادرة زايد العطاء والاتحاد النسائي العام وجمعية
العيون بالتنسيق مع وزارة الصحة الباكستانية وجمعية باكستان الطبية
وسفارة الامارات في باكستان وبشراكة استراتيجية مع جمعية دار البر
ومؤسسة بيت الشارقة الخيري ومجموعة المستشفيات السعودية الالمانية
وجمعية امارات العطاء .

وقالت سعادة نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام إن المستشفى
الميداني وعياداته المتحركة تعمل في المحطة الحالية ضمن حملة الشيخة
فاطمة الانسانية العالمية لعلاج الفقراء من المرضى وبالاخص النساء
والاطفال في مختلف دول العالم وبالتنسيق مع الجهات الحكومية والخاصة
وغير الربحية انسجاما مع نهج مسيرة العطاء في العمل الإنساني التطوعي
الذي أرسى قواعده مؤسس الدولة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان
طيب الله ثراه والاهتمام الكبيرالذي توليه القيادة الرشيدة لصاحب السمو
الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” وأخيه صاحب السمو
الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم
دبي “رعاه الله ” للعمل التطوعي وترجمة لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن
زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة
لترسيخ ثقافة العمل التطوعي والعطاء الانساني.

وذكرت ان تدشين المستشفى التجريبي في هذه المرحلة في باكستان جاء برعاية
سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لتغطية مناطق اوسع في القارة الاسيوية بعد
نجاح برنامج فاطمة بنت مبارك للتطوع في علاج الملايين في كل من الامارات
ومصر والسودان وتنزانيا وزنجبار واوغندا والصومال والهند والمغرب ومؤخرا
باكستان والذي استطاع ان يصل برسالتة الانسانية الى الملايين من ابناء
هذه الدول من خلال ملايين من الساعات التطوعية والتي ساهمت بشكل كبير في
استقطاب وتاهيل وتمكين الشباب في المساهمة الفعالة في التنمية
الاجتماعية والاقتصادية المستدامة من خلال التطوع في حملة الشيخة فاطمة
الانسانية العالمية لعلاج المراة والطفل وتدشين ما يزيد عن 25 من
العيادات المتنقلة والمستشفيات الميدانية وتنظيم سلسلة من الملتقيات
التطوعية والانسانية في مختلف دول العالم في مبادرة غير مسبوقة تعد
الاولى من نوعها.

واضافت ان المستشفى الميداني قدم خدماته التطوعية التخصصية واستفاد منها
المئات من المرضى في اليوم التشغيلي الاول من خلال وحدات طبية ميدانية
ومتحركة مجهزة باحدث التجهيزات الطبية التخصصية من وحدة للاستقبال ووحدة
للطوارى ووحدة للعناية ووحدة مختبر وصيدلية متكاملة اضافة الى عيادة
متقلة للوصول الى المناطق النائية .

وذكرت ان العيادات المتنقلة والمستشفى الميداني تعمل في محطتها الحالية
في باكستان بالتنسيق مع القنوات الرسمية وبالشراكة مع المؤسسات
الانسانية ضمن خطة تشغيلية تنفذ باشراف اطباء متطوعين من البلدين
الشقيقين لتقديم أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية والجراحية والوقائية
للنساء والاطفال.

من جهتها قالت سفيرة العمل الانساني الدكتورة ريم عثمان ان المهام
الانسانية للمستشفى الميداني في باكستان تهدف الى تقديم أفضل الخدمات
التشخيصية و العلاجية والوقائية للمرأة والطفل للتخفيف من معاناتهم تحت
إطار تطوعي ومظلة إنسانية وستغطي خدماته الانسانية مختلف القرى
الباكستانية في اطار برنامج اماراتي باكستاني يستمر لمدة سنة .

واكدت انه تم افتتاح المرحلة التجريبية للمستشفى الميداني بالتنسيق مع
المؤسسات الصحية الباكستانية وبحضورالعديد من كبار المسؤولين من
القطاعات الحكومية والخاصة والانسانية بعد الانتهاء من جميع الاجراءات
الادارية والتجهيزات الفنية لاستقبال المرضى حسب الخطة الموضوعة من قبل
فريق العمل لتقديم افضل الخدماتالمجانية التشخيصية والعلاجية والوقائية
باشراف اطباء متطوعين في مختلف التخصصات الطبية.. مثمنة دور سفارة
الامارات قي باكستان والقنصلية الاماراتية في كراتشي على ما قدموه من
دعم تنسيقي ساهم في انجاح المهام الانسانية للفرق الطبية واجراءات تشغيل
العيادة المتنقلة والمستشفى الميداني.

وأشاد الدكتور قازي محمد واثق المدير الطبي للجمعية الطبية الباكستانية
للعيون بجهود سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك في دعم المبادرات والبرامج
والمشاريع الإنسانية على الساحة العالمية .. مما جعل سموها “نموذجاً
بارزاً” في ساحات العطاء الإنساني بفضل مواقفها الأصيلة التي تعبر عن
مدى إحساسها بالآخرين والتضامن مع قضاياهم الإنسانية.

و من جانبه أشار الدكتورعبدالغفور شورو الامين العام للجمعية
الباكستانية إلى أن مبادرة سموالشيخة فاطمة بنت مبارك هي مبادرة إنسانية
مدتها سنة في باكستان قابلة للزيادة وستعمل من خلال خطة تشغيلية لتغطي
جميع القرى الباكستانية ..مؤكدا حرص الجمعية على تحفيز المشاركة
التطوعية للاطباء الباكستانيين في الحملات الطبية الانسانية للشيخة
فاطمة والعيادات المتنقلة والمستشفيات الميدانية المستقبلية في مختلف
القرى الباكستانية وقي شتى بقاع العالم .

-مل-

وام/عماد العلي

شاهد أيضاً

أكثر من 41.35 مليون شخص مصاب بكورونا حول العالم

الجمعة، ٢٣ أكتوبر ٢٠٢٠ – ١٢:٥٢ ص عواصم عالمية في 22 أكتوبر / وام / …