دول التعاون: الملكية الفكرية حظيت باهتمام كبير من دول الخليج العربية خلال السنوات الأخيرة.

الرياض في 26 أبريل / وام / أكدت الأمانة العامة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية أن الملكية الفكرية حظيت خلال السنوات الأخيرة بالكثير من الاهتمام والاستقطاب العالميين الذي امتد بدوره ليشمل دول مجلس التعاون كونها جزءا فعالا ضمن المنظومة العالمية.

وقال عبدالله بن جمعه الشبلي الأمين العام المساعد للشئون الاقتصادية والتنموية في الأمانة العامة لمجلس التعاون في كلمته اليوم بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للملكية الفكرية للعام 2016 تحت شعـار “الإبداع الرقمي: الثقافة تتجدد” الذي يصادف /26/ أبريل من كل عام .. إن نشأة هذا الاهتمام وتناميه يأتي بسبب الترابط والتقاطع القوي بين مسائل وجوانب الملكية الفكرية وبين حركة التجارة الدولية إضافة إلى بروز العولمة في الكثير من الميادين خاصة تلك المرتبطة بالشأن الاقتصادي وما اقترن بذلك من ظهور منظمة التجارة العالمية WTO واتفاقية الجوانب المتصلة بالتجارة من حقوق الملكية الفكرية المنبثقة عنها.

وأضاف إن اهتمام دول مجلس التعاون بجوانب الملكية الفكرية وحفظ حقوقها على اختلافها يعود للعام 1962 عندما ظهر أول تشريع لقوانين الملكية الفكرية حينها والذي تضمن توفير ومنح الحماية القانونية لبراءات الاختراع داخل كامل الإقليم الجغرافي لدول مجلس التعاون من خلال إقرار نظام براءات الاختراع لدول المجلس في العام 1992 ولائحته التنفيذية في العام 1996وانشاء مكتب براءات الاختراع لمجلس التعاون لدول الخليج العربية ومباشرته لأعماله منذ العام 1998.

ريض – دنا –

وام/ريض/دنا/عصم

شاهد أيضاً

وزيرا الخارجية السعودي و البرازيلي يبحثان هاتفياً المستجدات الإقليمية و الدولية

الأربعاء، ٢٣ سبتمبر ٢٠٢٠ – ١٠:٣٠ م الرياض في 23 سبتمبر / وام / بحث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.