رئيس البرلمان الأوروبي : الإمارات نموذجا متميزا في المنطقة الخليجية والعربية.

بروكسل في 26 ابريل / وام / وصف معالي مارتن شولز رئيس البرلمان الأوروبي دولة الإمارات العربية المتحدة بالنموذج المتميز في العالم العربي في مجال التطور والنمو والاستدامة والشريك الاستراتيجي المتميز في المنطقة ..مؤكدا أن البرلمان الأوروبي يشجع جميع دول الاتحاد الأوروبي والمفوضية الأوروبية على عقد وتقوية شراكات حقيقية معها لتشمل مختلف المجالات خاصة ما يتعلق بالتنسيق معها في شؤون السلم والأمن الدوليين لما تتمتع به دولة الإمارات من موقع صدارة في جهود مكافحة للإرهاب والتطرف على مستوى العالم.

وهنأ معالي رئيس البرلمان الأوروبي دولة الامارات على انتخاب معالي الدكتورة أمل القبيسي رئيسة للمجلس الوطني الاتحادي ..مشيرا إلى أن ترؤسها كأول امرأة على رأس السلطة التشريعية في العالم العربي يعكس تميز الإمارات وإيمانها بأهمية تمكين المرأة وإشراكها في جوانب التنمية ..وقال ان هذه الخطوة سبقت العديد من الدول الأوروبية.

جاء ذلك خلال استقبال معالي مارتن شولز رئيس البرلمان الأوروبي لمعالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي اليوم في مقر البرلمان بمدينة بروكسل عاصمة الاتحاد الأوروبي.

حضر اللقاء وفد من المجلس الوطني الاتحادي يضم سعادة عبدالعزيز الزعابي النائب الثاني لرئيس المجلس والدكتور سعيد المطوع عضو المجلس وعبدالرحمن الشامسي الأمين العام للمجلس وسعادة سليمان حامد المزروعي سفير الدولة لدى بلجيكا ودوقية لوكسمبورغ ورئيس بعثة الامارات لدى الاتحاد الأوروبي ونبيلة الشامسي نائب رئيس بعثة الدولة.

جرى خلال اللقاء بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات ودول الاتحاد الأوروبي حيث أكد الطرفان على متانة وعمق علاقات التعاون والشراكة الاستراتيجية بين الدولة ودول الاتحاد الأوروبي مشيرين الى أن هذه العلاقات تشهد تطورا متسارعا ومتناغما ومثمرا في الكثير من المجالات وخاصة بعد تطبيق قرار إعفاء مواطني دولة الإمارات من تأشيرة دخول دول الاتحاد الأوروبي “شنغن” حيث أسهمت هذه الخطوة في تعزيز العلاقات والتعاون وتبادل المنافع المشتركة بين الجانبين على مختلف الصعد ..وطالبا باستثمار وتفعيل هذه العلاقات للدفع قدما في تعزيز المجالات الاقتصادية والثقافية والقطاعات العلمية والبحثية والابتكار والفضاء والطاقة والاستدامة.

كما قدمت معالي القبيسي لمعالي مارتن شولز التعزية باسم دولة الإمارات قيادة وشعبا لضحايا تفجيرات باريس وبروكسل الإرهابية ..مشيرة الى أن هذه الأعمال لا تمت للدين الإسلامي بصفة ولابد من العمل المشترك لمكافحة الإرهاب والتطرف واجتثاث جذوره وتجفيف منابع تمويله.

وأكدت معالي القبيسي أن دولة الامارات العربية المتحدة تحرص على نشر قيم التسامح والعدل والمساواة في المجتمع وفي تعاملها مع دول الجوار والعالم وأن هذا الحرص نابع من قيمنا وتراثنا الثقافي الذي يكرس العدل والتسامح والمساواة كقيم أساسية في الدولة الأمر الذي جعل منها نموذجا متميزا للأمن والاستقرار والسلام.

كما أكدت معاليها خلال اللقاء على الدور المهم الذي يقوم به البرلمان الأوروبي في دعم قضايا الأمن والاستقرار في المنطقة العربية والشرق الأوسط واتفاق الإمارات ودول الاتحاد الأوروبي على أهمية ترسيخ السلام والأمن في العالم ومحاربة الإرهاب والتطرف ..مستعرضة الجهود والمبادرات التي أقدمت عليها الدولة في هذا الصدد من أبرزها إنشاء مركزي “صواب” و “هداية” ومجلس الحكماء المسلمين.

ودعت رئيسة المجلس الوطني الاتحادي ..رئيس البرلمان الأوروبي إلى تبني موقف واضح بشأن قضية الجزر الإماراتية الثلاث /طنب الصغرى وطنب الكبرى وأبوموسى/ المحتلة من قبل الجمهورية الإيرانية ودعوة إيران إلى إنهاء احتلالها للجزر بالوسائل السلمية عن طريق المفاوضات المباشرة وفق جدول زمني محدد أو إحالة النزاع الى محكمة العدل الدولية بهدف استتباب الأمن والاستقرار في المنطقة.

وشددت القبيسي على أهمية دعوة جمهورية إيران إلى التوقف عن التدخلات في منطقة الخليج العربي والشرق الأوسط واحترام سيادة دول الجوار وعدم التدخل في شؤونها الداخلية والالتزام بالمواثيق والمعاهدات الدولية وعدم احتضان وإيواء الجماعات الإرهابية أو إشعال الفتن الطائفية والامتناع عن دعم المليشيات الإرهابية.

وأشارت رئيسة المجلس الوطني الاتحادي إلى أن دولة الإمارات تقوم من خلال مشاركتها في التحالفات العربية والدولية بمحاربة الإرهاب وترسيخ السلم في المنطقة الخليجية والعربية وإبعاد المخاطر التي تهدد مصالح المنطقة وليعم الأمن والسلام فيها.

كما تم خلال اللقاء استعراض مستجدات الأوضاع في المنطقة الخليجية والعربية وخاصة تطورات أزمة اللاجئين السوريين والجهود التي تبذلها دولة الإمارات في تقديم المساعدات الإنسانية والإغاثية للشعب السوري حيث أطلعت معالي القبيسي ..رئيس البرلمان الأوروبي على الجهود التي تبذلها الإمارات لاستقبال الشعب السوري من خلال استضافتها مايقارب ربع مليون مواطن سوري يمارسون حياتهم الطبيعية وينعمون بالعيش الكريم فيها.

وذكرت معالي القبيسي بأن الدولة كانت سباقة إلى تقديم مساعدات للدول التي تستضيف اللاجئين السوريين من خلال توفير حزمة من الإغاثات الطبية والغذائية وإنشاء مخيمات توفر السكن المناسب لآلاف اللاجئين حيث تخطت قيمة المساعدات التي قدمتها الدولة خلال فترة الأربعة أعوام الماضية مبلغ 137 مليون دولار.

من جانب آخر عرضت معالي القبيسي على شولز توقيع مشروع مذكرة تفاهم بين المجلس الوطني الاتحادي والبرلمان الأوروبي بهدف تعزيز العلاقات البرلمانية بين الجانبين وبين دولة الإمارات ودول الاتحاد الأوروبي خاصة في إطار تفعيل التعاون في القضايا ذات المصالح والاهتمامات المشتركة والمتبادلة حيث أبدى رئيس البرلمان الأوروبي موافقته المبدئية على الفكرة وتم الاتفاق على إعداد مسودة للمذكرة.

كما وجهت معالي الدكتورة أمل القبيسي دعوة لمعالي رئيس البرلمان الأوروبي لزيارة دولة الإمارات وإلقاء كلمة في مقر المجلس الوطني الاتحادي ورحب معاليه بالدعوة.

وأيد معالي مارتن شولز رئيس البرلمان الأوروبي موقف دولة الإمارات الداعي إلى استقرار وسلام المنطقة العربية والشرق الأوسط وأكد أنها نموذج فاعل على المستوى العالمي في هذا الاتجاه كما ثمن المساعدات التي قدمتها الإمارات للشعب السوري والتي تجاوزت قيمتها الكثير مما قدمته بلدان أوروبية.

والتزم معالي رئيس البرلمان الأوروبي ومن خلال منصبه لن يسمح بتشويه الصورة الحقيقية للإسلام ورفض ربطه بالإرهاب والتطرف ..واصفا الإسلام بأنه دين سلام وتسامح.

ويعتبر البرلمان الأوروبي السلطة التشريعية داخل الاتحاد الأوروبي وهو من أهم مؤسسات الاتحاد الأوروبي وأقوى الهيئات التشريعية في العالم .. ويتألف البرلمان من 751 عضوا ينتمون إلى 8 كتل برلمانية ويمثلون قرابة 500 مليون مواطن أوروبي.

وتبلور مفهوم البرلمان الأوروبي بإرساء معاهدة روما عام 1957 في حين جرت أول انتخابات برلمانية أوروبية مباشرة في يونيو عام 1979.

ويستمد البرلمان الأوروبي شرعيته من الاقتراع العام المباشر الذي يصوت فيه مواطنو الدول الأوروبية وينتخبون ممثليهم لمدة خمسة سنوات ..

وقد زادت المعاهدات الأوروبية اللاحقة البرلمان الأوروبي قوة في التأثير وخاصة معاهدة ماستريخت 1992 ومعاهدة امستردام عام 1997 اللتين حولتا البرلمان الأوروبي الى مؤسسة تشريعية تقوم بدور مشابه لدور البرلمانات الوطنية.

ويعقد البرلمان الأوروبي جلساته في ستراسبورغ وبروكسل فيما يقع مقر الأمانة العامة للبرلمان الأوروبي والهيئة الإدارية للبرلمان في لوكسمبورغ.

ويشترك البرلمان مع مجلس الاتحاد الأوروبي في ممارسة السلطة التشريعية أي التصديق على القوانين الأوروبية /توجيهات، تعليمات، قرارات/ .. ويعطي تدخّله في العملية التشريعية شرعية ديمقراطية للقوانين.

كما يشترك البرلمان مع مجلس الاتحاد الأوروبي في ممارسة السلطة المالية والميزانية ويمكنه أن يقوم بتغييرات على الإنفاق العام للاتحاد الأوروبي كما يعطي الموافقة النهائية على الميزانية.

يقوم البرلمان بالإشراف على اعمال مجلس الاتحاد الأوروبي ويصادق على ترشيح المفوّضين ويمارس إشراف سياسي أيضا على كلّ مؤسسات الاتحاد الأوروبي.

– ياس –

وام/حام/مصط

شاهد أيضاً

بريطانيا تسجل 174 وفاة و23012 إصابة جديدة بـ’كورونا’ خلال الـ24 ساعة الماضية

السبت، ٢٤ أكتوبر ٢٠٢٠ – ١٠:٥٩ م لندن في 24 أكتوبر/ وام / سجلت بريطانيا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.