رسالة من منصور بن زايد الى الوزير الاول الجزائري تتعلق بالتعاون المشترك بين البلدين.

أبوظبي في 27 ابريل/ وام / اكد معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة العضو المنتدب في شركة الاستثمارات البترولية الدولية “آيبيك” حرص دولة الإمارات العربية المتحدة على تطوير علاقات التعاون مع جمهورية الجزائر الديمقراطية الشعبية الشقيقة وتنمية هذه العلاقة في شتى المجالات لتحقيق المصلحة المشتركة بينهما.

جاء ذلك خلال لقاء معاليه مع معالي دولة الوزير الأول الجزائري عبد المالك سلال خلال الزيارة رسمية التي قام بها إلى جمهورية الجزائر الديمقراطية الشعبية.

وسلم معاليه خلال اللقاء معالي الوزير الاول الجزائري رسالة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة تتعلق بالتعاون المشترك بين البلدين.

كما التقى معالي وزير الطاقة كلا من معالي صالح خبري وزير الطاقة الجزائري ومعالي عبد السلام بوشوارب وزير الصناعة والمناجم ومعالي الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع رئيس أركان الجيش الشعبي الجزائري.

وتم خلال اللقاءات بحث سبل تطوير وتعزيز الاستثمارات الحالية لشركة الاستثمارات البترولية الدولية “آيبيك” في جمهورية الجزائر الديمقراطية الشعبية في قطاعات الطاقة والصناعة.. كما تم بحث علاقات التعاون الثنائية القائمة بين البلدين وتبادل الرأي حول العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك وتبادل الخبرات خصوصا في مجالات الطاقة وصناعة النفط والغاز والطاقة المتجددة وبما يخدم مصلحة البلدين الشقيقين.

يذكر أن شركة سيبسا المملوكة بالكامل لشركة “آيبيك” تعمل في الجزائر منذ 29 عاما وتعتبر من أكبر الشركات العالمية العاملة في مجال إنتاج النفط في الجزائر كما أن لشركة آبار عدة مشاريع في مجال صناعة السيارات في الجزائر بطاقة إنتاجية تصل إلى 25 ألف سيارة من ماركة مرسيدس بنز الألمانية لعدة موديلات.. ويعتبر هذا المشروع أكبر مشروع لصناعة السيارات في العالم العربي تساهم فيه دولة الامارات العربية المتحدة.

و”آيبيك” شركة الاستثمارات البترولية الدولية أسستها حكومة أبوظبي في عام 1984 للاستثمار في قطاع الطاقة في جميع أنحاء العالم واليوم تدير “آيبيك” محفظة استثمارية في أكثر من 18 شركة رائدة في قطاع النفط والغاز والذي يتضمن مجالات الاستكشاف والإنتاج والتكرير والتسويق والبتروكيماويات والطاقة الكهربائية.

وتم تأسيس الشركة من قبل المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة بهدف تحقيق رؤيته المتمثلة في توظيف الثروة البترولية في إمارة أبوظبي لبناء اقتصاد حديث ومتنوع لصالح الأجيال القادمة.. ومنذ أكثر من 30 عاما على تأسيسها تعمل شركة الاستثمارات البترولية الدولية “آيبيك” على زيادة استثماراتها بهدف تعزيز الأداء العام لمحفظتها تحت قيادة رئيس مجلس إدارتها سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان.

ويعتبر التعاون والتنسيق بين أقسام الشركة وعلاقاتها القوية مع شركائها في كافة أنحاء العالم السبب الرئيسي لنجاح الشركة ونموها بشكل كبير.

– مل -.

وام/مصط/سرا

شاهد أيضاً

إتحاد غرف التجارة والصناعة : الامارات تشهد حراكا اقتصاديا حازت فيه أعلى المؤشرات فى المنطقة

الأحد، ٢٩ نوفمبر ٢٠٢٠ – ٩:٣٠ م الشارقة في 29 نوفمبر / وام / رفع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.