الرئيسية / الإمارات / سفارات الدولة تشرف على تنفيذ ‘إفطار الصائم’ في عدد من الدول

سفارات الدولة تشرف على تنفيذ ‘إفطار الصائم’ في عدد من الدول

عواصم عالمية في 16 مايو / وام / تواصل سفارات وقنصليات الدولة
الإشراف على تنفيذ مشروع “إفطار الصائم” في العديد من دول العالم
بمناسبة شهر رمضان المبارك .

فقد أشرفت سفارة الدولة في نيوزيلندا على تنفيذ المرحلة الأولى من ”
مشروع إفطار الصائم” بتمويل من المؤسسات الخيرية والإنسانية في الدولة
ممثلة بهيئة الهلال الأحمر الإماراتي ومؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان
للأعمال الإنسانية وجمعية الشارقة الخيرية ومؤسسة زايد للأعمال الخيرية
والإنسانية في مدن عديدة في كل من نيوزيلندا وفيجي و تونغا.

يشمل المشروع عددا من الأنشطة خلال شهر رمضان الفضيل تحت إشراف
سفارة الدولة في نيوزيلندا، وتتنوع بين تقديم طرود غذائية للفقراء
والمحتاجين إضافة إلى تنظيم موائد الرحمن.

ونظمت السفارة فعاليات إفطار رمضانية – المرحلة الأولى- في مسجدي آل
مكتوم في أوكلاند والأمين في العاصمة ويلنغتون بتمويل من هيئة الهلال
الأحمر الاماراتي وفي مسجد لينوود بمدينة كرايستشرتش بتمويل من مؤسسة
زايد للأعمال الخيرية والانسانية.

وقال سعادة صالح أحمد سالم الزريم السويدي سفير الدولة لدى
نيوزيلندا سفير غير مقيم لدى جمهورية فيجي إن تنفيذ مشروع “إفطار الصائم
” يتزامن هذا العام مع إعلان الدولة عام 2019 عاما التسامح، مؤكدا أن
دولة الإمارات نجحت في تكريس مكانتها نموذجا رائدا عالميا في مجال نشر
وزرع قيم التآخي و التعاضد الديني واحترام الثقافات المتبادلة من خلال
ترسيخ قيم التسامح والعمل الخيري والإنساني والعطاء كما أكد عليه الوالد
المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ” طيب الله ثراه ” .. مثمنا الجهود
الكبيرة التي تبذلها المؤسسات الخيرية والإنسانية في الدولة.

وأوضح سعادته أن هذه الفعاليات تأتي في إطار الرؤية الإنسانية
للإمارات ودورها الإنساني المتميز على الصعيدين الإقليمي والدولي، موضحا
أن سفارة الدولة في ويلنغتون وضعت الخطط والبرامج للعام الثالث على
التوالي لإيصال هذا الدعم الكريم لمستحقيه مباشرة في مناطق جديدة في
منطقة الباسيفيك.

من ناحية أخرى وزعت قنصلية الدولة في جمهورية باكستان الإسلامية سلال
غذائية رمضانية على منتسبي ” مركز دار السكون لذوي الإحتياجات الخاصة
واليتامى من الأطفال” في كراتشي مقدمة من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي
وذلك خلال زيارة الدكتور سالم الخديم الظنحاني قنصل عام الدولة وأعضاء
القنصلية للمركز.

يأتي ذلك تأكيدا للتكافل الإجتماعي خاصة للأطفال اليتامى من أصحاب
الهمم وأسرهم في المركز ودعمهم لتحسين معيشتهم وتخفيف المعاناة عنهم.

وعبّر المسؤولون عن بالغ شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات التي تولي
شريحة لأصحاب الهمم والأسر الفقيرة أهميّة كبيرة، مشيدين بالمبادرة
الكريمة الخيرية والإنسانية لتعزيز روح التكافل والتضامن بين أفراد
المجتمع وأصحاب الهمم منهم.

من جهة أخرى وزعت سفارة الدولة في السنغال بإشراف محمد علي بن عيلان
القائم بأعمال السفارة 15 طنا من التمور مكرمة صاحب السمو رئيس الدولة
وأكثر من 8000 سلة غذائية في خمس دول في غرب أفريقيا تحتوي على المواد
الغذائية الأساسية وذلك بتمويل كل من مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان
للأعمال الإنسانية ومؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية
والإنسانية وهيئة الهلال الأحمر الإماراتي ومؤسسة أحمد بن زايد آل نهيان
للأعمال الخيرية وجمعية دبي الخيرية وجمعية دار البر وجمعية الشارقة
الخيرية.

واستهدفت هذه المساعدات الرمضانية الفئات الفقيرة والأسر المتعففة في
خمس دول أفريقية “السنغال، وغامبيا، وسيراليون، والرأس الأخضر، وساحل
العاج” وقد تم توزيعها عبر المحافظات والبلديات والمساجد ودور الأيتام
والمدارس وأصحاب الهمم.

من جانب آخر وزعت سفارة الدولة في الدنمارك سلال رمضانية على العائلات
التي تقطن في ” Aunstrup ” أحد أكبر مراكز اللجوء الدنماركية التابعة
للصليب الأحمر وذلك بالتعاون مع مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال
الإنسانية بمناسبة شهر رمضان المبارك.

– مل –

وام/عوض المختار/دينا عمر

شاهد أيضاً

مغير الخييلي : زايد سطر منجزات عديدة تحتفي بها الإنسانية جمعاء

الخميس، ٢٣ مايو ٢٠١٩ – ٢:٥٠ م أبوظبي في 23 مايو / وام / أكد …