سلطان بن حمدان آل نهيان : جائزة زايد الكبرى لسباقات الهجن تواصل أهدافها النبيلة في نسخة استثنائية بكل المقاييس

أبوظبي في 2 ديسمبر / وام / رفع معالي الشيخ سلطان بن حمدان آل نهيان
مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس اتحاد سباقات الهجن، رئيس اللجنة
المنظمة العليا لمهرجان الشيخ زايد التراثي، أسمى آيات الشكر والتقدير
إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”،
على الدعم الكبير والرعاية التي تلقاها الرياضات التراثية في الدولة،
وفي مقدمتها سباقات الهجن، مثمناً دعم القيادة الرشيدة لرياضة الهجن على
مدار سنوات طويلة، استمراراً لنهج الوالد المؤسس المغفور له، الشيخ زايد
بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، موضحا بأنه رحمة الله عليه وضع أساس
النجاحات للسباقات التي نراها اليوم.

ووجه معاليه الشكر إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان
ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، للاهتمام المتواصل
وتسخير الإمكانيات كافة لمواصلة النجاحات التي تحققها رياضة الهجن كونها
تراثاً سار عليه الآباء والأجداد، ولتعزيز هذا المفهوم لدى الأجيال
الحالية والقادمة.

كما قدم معاليه – بمناسبة انطلاق جائزة زايد الكبرى في الوثبة
مساء غد – الشكر إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس
الوزراء وزير شؤون الرئاسة، على المتابعة الدائمة والاهتمام المتواصل
لسباقات الهجن بصفة عامة وتوجيهات سموه بتوفير كل الإمكانيات لنجاح
الجائزة كل عام، مشيراً إلى أن أفكار و رؤى سموه أثرت رياضة الهجن على
مستوى الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي، وأحدثت بها نقلة نوعية أدت إلى
التطور الكبير الذي حققته على مدار السنوات الماضية.

وقال معاليه إن سباقات الهجن أخذت منحى مختلفاً في السنوات
الأخيرة في ظل التطور الذي تشهده والعدد الكبير من المشاركين الذي يرتفع
عاماً بعد الآخر، مؤكداً أن جائزة زايد الكبرى في طريقها للتأكيد مرة
أخرى على الإهتمام الكبير من القيادة الرشيدة لهذا الموروث الشعبي.

وأشار معاليه إلى أن جائزة زايد الكبرى هذا العام تعد
استثنائية لكونها تقام وسط ظروف الجائحة ولكن الجميع عاقدون العزم على
مواصلة النجاحات واستثمار العمل الكبير الذي قدم طوال عقود مضت في
المزيد من النجاحات.

ورحب معالي الشيخ سلطان بن حمدان آل نهيان بجميع الملاك الذين
توافدوا للوثبة من أبناء الدولة وإخوانهم أبناء دول مجلس التعاون
الخليجي للمشاركة في الحدث متمنيا للجميع التوفيق والنجاح ..مؤكدا أن
جائزة زايد الكبرى تسعى لمواصلة أهدافها النبيلة بتعميق أواصر المحبة
والعلاقات الطيبة بين ملاك الهجن من جميع الأشقاء، والتأكيد على أن
الناموس الحقيقي هو هذا التواجد المكثف الذي يعكس الوجه الآخر لرياضة
سباقات الهجن والتي تعزز من التآخي والتقارب بين الجميع.

واختتم معاليه موجها الشكر إلى اللجنة المنظمة والذين ينتظرهم
تحدي آخر في إنجاح الحدث في نسخته هذا العام، وأثنى على أدائهم في
المهرجانات السابقة والتي أكدت على وجود روح الفريق الواحد في تنظيم
سباقات الهجن على مستوى الدولة كافة، معرباً عن ثقته الكاملة في فريق
العمل الذي اعتاد على تحقيق التميز في التنظيم.

وام/أمين الدوبلي/مصطفى بدر الدين

شاهد أيضاً

انطلاق البطولة الدولية الأولى لتنس السيدات بالفجيرة

الإثنين، ١٨ يناير ٢٠٢١ – ٤:٥٤ م الفجيرة في 19 يناير / وام / انطلقت …