عبدالله بن زايد.. جناح وزارة الثقافة وتنمية المعرفة يبرز أهمية الفنون الإسلامية والتراث في تنميتنا المعرفية.

أبوظبي في 27 أبريل/ وام / أشاد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي بجناح وزارة الثقافة وتنمية المعرفة بمعرض أبوظبي للكتاب في دورته الـ26 ..مؤكدا سموه أنه يأتي معبرا عن تمكن الامارات من حركة ثقافية نشطة تبرز أهمية تراثنا وفنوننا.

جاء ذلك خلال تفقد سموه جناح وزارة الثقافة وتنمية المعرفة يرافقه معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة وعدد من القيادات الثقافية في الدولة ..وكان في استقبالهم سعادة عفراء الصابري وكيل وزارة الثقافة وتنمية المعرفة والتي قدمت عرضا مختصرا لمحتويات الجناح وأركانه المختلفة والخدمات التي يقدمها للجمهور والتعريف من خلال الجناح بأجندة فعاليات الوزارة لعام 2016 بجانب تخصيص ركن لاستقبال آراء واقتراحات زوار الجناح ..إضافة إلى عرض أهم الأعمال الفائزة بجائزة البردة في الدورات السابقة والتي تحتوي على مجموعة نادرة من أجمل وأندر اللوحات في الخط العربي والحروفية والزخرفة ومعرض لوحات الفن التشكيلي والصور المتنوعة لفعاليات الوزارة.

من جانبه أشاد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان بالدور البارز الذي يقدمه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في إثراء وتفعيل الحركة الثقافية وما يقدمه من دعم مادي ورعاية ترتكز على رؤية شاملة لتعزيز قيمة الثقافة والاهتمام بالمثقفين العرب والاحتفاء بالمنتج الثقافي العربي بشكل خاص والأجنبي عموما من خلال العديد من الفعاليات وفي مقدمتها معرض أبوظبي الدولي للكتاب الذي يحرص سموه على رعايته سنويا بحيث أصبح أحد أهم مكونات عملية التنمية الثقافية الشاملة في دولة الإمارات في اطار قيادتنا الرشيدة إلى التواصل الثقافي مع جميع انحاء العالم تأثيرا فيه بما له من إمكانات وتأثرا به من خلال الاستفادة من التجارب الناجحة والخبرات المميزة.

وأضاف معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان أن ما حققه معرض أبوظبي الدولي للكتاب في دوراته الـ 25 الماضية من نجاح على كافة الأصعدة يوضح بصدق مدى المكانة الدولية المتنامية لدولة الإمارات على الصعيد الثقافي ودليل واضح للجميع يبرز مدى اهتمام قيادات الدولة بالقطاع الثقافي من خلال تعزيز مكانته وتشجيع أبناء الوطن من المبدعين والموهوبين والمبتكرين ليكونوا لبنات في صرح الإمارات الثقافي.

كما أثنى معالي وزير الثقافة وتنمية المعرفة على دور سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان في الاهتمام الدائم بالثقافة والفنون في الدولة ..مضيفا معاليه أن أهم ما يميز معرض الكتاب بأبوظبي في كل دورة جديدة هو التنوع الذي يتمتع به من حيث البرامج الثقافية والنشاطات والفعاليات المصاحبة للمعرض والحرص على أن يظهر المعرض في كل عام بشكل مميز يلبي احتياجات كافة الأطراف المتصلة بالعمل الثقافي والكتاب بشكل خاص ..مشيرا إلى أن تنظيم لقاءات وأمسيات ثقافية على هامش المعرض يساهم في إثراء المعرض وجعل ليالي أبوظبي تنبض بالثقافة والفكر ومشاركة وزارة الثقافة وتنمية المعرفة في هذا التجمع الثقافي بجناح تستعرض من خلاله إبداعات المثقف الاماراتي والثقافة الاماراتية بشكل عام ..مؤكدا أن الوزارة حريصة كل الحرص على إنجاح مثل هذه التظاهرة الثقافية التي تبرز الوجه الحضاري لإمارة أبوظبي.

وقال معاليه إن جناح وزارة الثقافة يحمل عنوانا كبيرا يبرز التماشي مع دعوة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله بأن يكون 2016 عام القراءة حيث يقدم الجناح بانوراما متكاملة تبرز تواصل أجيال المبدعين من أبناء هذا الوطن الغالي ..موضحا أن الوزارة دأبت على المشاركة السنوية في معرض أبوظبي للكتاب رغبة منها في استثمار هذه المناسبة الثقافية الدولية لتقديم صورة مشرقة لثقافتنا الاماراتية بمختلف توجهاتها الأدبية والفكرية خاصة أن المعرض يعد تظاهرة فكرية ثقافية عالمية مهمة تساهم في رفد المشهد الثقافي المحلي والعربي بالجديد في مجال التأليف والنشر والترجمة ولقاء المؤلفين والناشرين وغيرهم من عناصر الصناعة المعرفية.

ووجه وزير الثقافة وتنمية المعرفة الشكر لجميع ضيوف المعرض من الناشرين ورجال الفكر والأدب والإعلام الذين وفدوا إلى أبوظبي من جميع أنحاء العالم للمشاركة في هذا التجمع الثقافي ..داعيا الجميع إلى المشاركة في جميع الفعاليات الثقافية في الدولة.

وعلى صعيد متصل شهد جناح وزارة الثقافة وتنمية المعرفة حضورا لافتا في يوم الافتتاح من المثقفين والمشاركين في المعرض هذا العام من وفود الدول ودور النشر الكبرى، كما يشهد جناح الوزارة 15 حفل توقيع من إصدارات الوزارة لعدد من الكتاب وإصداراتهم ضمن سلاسل إصدارات الوزارة “تراثيات” و”إصدارات التنمية المجتمعية” و”ترجمات” و”إبداعات شابة” وسلسلة دراسات في المكتبة الإماراتية.

– مل -.

وام/علا/رضا/سرا

شاهد أيضاً

عبدالله بن زايد يترأس اجتماع اللجنة العليا للإشراف على الاستراتيجية الوطنية لمواجهة غسل الأموال وتمويل الإرهاب

الأحد، ٢٩ نوفمبر ٢٠٢٠ – ١٠:٤١ م أبوظبي في 29 نوفمبر / وام / ترأس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.