عبدالله بن زايد يتلقى "الدرع الذكي" لإصدارات جائزة خليفة التربوية.

أبوظبي في 27 ابريل / وام / تلقى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي خلال زيارة سموه اليوم لجناح جائزة خليفة التربوية في معرض أبوظبي الدولي للكتاب من أمل العفيفي الأمين العام للجائزة ” الدرع الذكي ” الذي يتضمن 24 إصدارا في مختلف المجالات الأكاديمية والتعليمية والثقافية لعدد من الفائزين بالجائزة في دوراتها السابقة .

وتشارك جائزة خليفة التربوية بجناح شامل في معرض أبوظبي الدولي للكتاب وتقدم لرواد المعرض نموذجاً شاملاً حور رسالة الجائزة وأهدافها والمجالات المطروحة في دورتها التاسعة للعام 2015 / 2016 والتي شهدت تكريم 37 فائزاً من داخل الدولة وخارجها الأسبوع الماضي وكذلك تكريم الشخصية التربوية الاعتبارية .

وأكدت أمل العفيفي الأمين العام لجائزة خليفة التربوية على أهمية معرض أبوظبي الدولي للكتاب الذي يمثل تظاهرة ثقافية تجمع مختلف المؤسسات الأكاديمية والثقافية والتربوية من داخل الدولة وخارجها مما يهيئ الفرصة لجائزة خليفة التربوية أن تتواصل مع شرائح مختلفة من الجمهور للتعريف بالجائزة التي تعتبر مبادرة وطنية رائدة أسسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ..مشيرة الى ان الجائزة تهدف إلى تعزيز ثقافة التميز في الميدان التربوي والأكاديمي من خلال المجالات المطروحة ومن بينها مجال طرح لأول مرة خلال الدورة الحالية وهو الابتكار التربوي والذي يترجم توجيهات قيادتنا الرشيدة في تشجيع الابتكار والإبداع في مختلف الميادين التنموية وخاصة التعليم .

واشارت العفيفي إلى أن جناح الجائزة سيعرض الإصدارات الفائزة من البحوث التربوية وكذلك المؤلفات الأدبية التي فازت بالجائزة في دوراتها السابقة والتي تولت الجائزة طباعتها وعرضها في هذا الجناح بالإضافة إلى توقيع عدد من الفائزين بالجائزة لإصدارات علمية وتربوية وأدبية في جناح الجائزة خلال فعاليات المعرض .. وسيتم اليوم التوقيع على إصدارات كل من : منال الغداني الشحي من منطقة رأس الخيمة التعليمية والفائزة في الدورة الثامنة عن قصة حدائق في السحاب، والدكتور محمد جابر قاسم من جامعة الإمارات والفائز في الدورة الخامسة عن بحثه فاعلية وحدة قائمة على العمليات في تنمية مهارات الكتابة الوظيفية وعلاج الأخطاء اللغوية لدى طلاب الصف الثامن بإمارة أبوظبي .

ولفتت العفيفي إلى اهتمام الجائزة بالمشاركة في معارض الكتاب داخل الدولة وخارجها باعتبارها جسراً للتواصل الحضاري مع الميدان التربوي، حيث سبق للجائزة المشاركة في معارض الكتاب الدولية بكل من سلطنة عمان ودولة قطر ودولة الكويت وجمهورية مصر العربية بالإضافة إلى المشاركة في معرض أبوظبي الدولي للكتاب ومعرض الشارقة الدولي للكتاب وتمثل هذه المشاركات أحد الركائز الحيوية في توسيع قاعدة التعريف بالجائزة ورسالتها ودورها في حفز العاملين في الميدان التربوي على إطلاق مبادرات ومشروعات تعزز من النهوض بالتعليم محلياً وإقليمياً ودولياً .

-حيا-

وام/حيا/مصط

شاهد أيضاً

‘الاتحادية للموارد البشرية ‘ تصدر تعميما بشأن إجازة موظف الحكومة الاتحادية المصاب بـ’ كورونا’ أو المخالط

الأربعاء، ٢٧ يناير ٢٠٢١ – ١٠:١٦ ص دبي في 27 يناير / وام / استكمالاً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.