قيادة تحالف دعم الشرعية باليمن تؤكد التزام قواتها بالقانون الدولي المدني لحقوق الإنسان في كل عملياتها العسكرية/ إضافة أولى وأخيرة

وأشار إلى أن قيادة قوات التحالف اتخذت إجراءات التقييم المتبعة لما بعد عمليات الاستهداف العسكرية وإجراءات التحقيق في ما يثار من ادعاءات في شأن بعض الحوادث حيث كانت هناك إجراءات التقييم المتبعة لما بعد كل عملية استهداف إذ يتم بعد كل عملية استهداف مراجعة وتحليل المعلومات المستخلصة من تسجيلات العملية وتقارير ما بعد المهمة من الأطقم المنفذة والمصادر على الأرض للتأكد من دقة إصابة الهدف للتأكد من عدم وجود أضرار جانبية غير متوقعة.

وأضافت أنه يجري العمل على التقيد بسرعة إجراء التقييم للاستفادة من نتائج كل عملية تقييم في الحيلولة دون وقوع أي أخطاء في عمليات الاستهداف المستقبلية وإحالة أي عملية استهداف يظهر التقييم وجود أضرار جانبية غير متوقعة منها إن وجدت إلى لجنة التحقيق الداخلي لمكتب الحوادث.

وأكدت اتخاذ إجراءات التحقيق في ما يثار من ادعاءات في شأن استهداف المدنيين والمنشآت المدنية والمنظمات الإنسانية حيث حرصت قوات تحالف دعم الشرعية على تشكيل فريق تحقيق مستقبل في كل ادعاء أو اتهام يثار حيال أي من عملياتها العسكرية ومن بين ما قامت به قوات التحالف من جهود في هذا الشأن إنشاء مكتب للحوادث في مقر قيادة القوات الجوية للتحقيق ومتابعة جميع ما يثار في هذا الشأن الذي يقوم بعدد من الإجراءات حيال ما يرده من ادعاءات.

وأشارت إلى أن من بين تلك الإجراءات حصر جميع المواقع المستهدفة في نطاق منطقة الادعاء ومراجعة تقارير ما بعد المهمة في الطائرة ومن الموجه الأمامي والاطلاع على تسجيلات الطلعات الجوية في وقت ومنطقة أي إدعاء.

وأضافت أنه يتم تحليل ودراسة نتائج التحقيق واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بما في ذلك إعلان ما تسفر عنه التحقيقات من نتائج والالتزام بمنح التعويضات الجابرة لما قد يقع من أضرار واتخاذ ما يلزم لتلافي الأخطاء وتطوير آليات الاستهداف ومساءلة من تثبت إدانته في تلك الحوادث.

وفيما يتعلق بالجانب الإنساني قال بيان قيادة التحالف “أولت قوات التحالف من الأيام الأولى لبدء عملياتها في اليمن العمل الإنساني أهمية كبرى حيث كونت خلية للإجلاء والأعمال الإنسانية تتولى المهام ذات العلاقة بالعمل الإنساني كافة والتنسيق مع المنظمات الدولية سواء الحكومية أو غير الحكومية لضمان رفع المعاناة عن الشعب اليمني وتوفير المستلزمات الضرورية سواء من المواد الغذائية أو الدوائية وكذلك تسهيل الخروج الآمن لمن يرغب من المدنيين والبعثات الدبلوماسية العاملة في اليمن وتنسيق جميع تحركات القوافل الإنسانية للمنظمات الدولية لضمان سلامتها خلال العمليات العسكرية وذلك بالتنسيق المباشر والمستمر مع الحكومة اليمنية الشرعية مع التنويه إلى أن إجمالي ما أصدرته خلية الإجلاء والعمليات الإنسانية من تصاريح تنسيقية مع المنظمات الدولية للعمليات الإنسانية بلغ 3133 تصريحا حتى نهاية شهر مارس “.

رض/وام/

وام/ريض/زمن

شاهد أيضاً

السعودية تسجل 9 وفيات و948 إصابة جديدة بـ’كورونا’

السبت، ١٧ أبريل ٢٠٢١ – ٧:٤٨ م الرياض في 17 أبريل/وام/ أعلنت السعودية اليوم تسجيل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.