محمد بن زايد يبحث مع الرئيس المصري تعزيز العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية.

القاهرة في 21 أبريل / وام / بحث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مع فخامة عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية الشقيقة تعزيز التعاون الأخوي والعلاقات الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين إلى جانب عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

جاء ذلك خلال استقبال فخامة الرئيس المصري في قصر الاتحادية صاحب السمو ولي عهد أبوظبي والوفد المرافق الذي يقوم بزيارة عمل لجمهورية مصر العربية.

وقد صافح صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لدى وصوله قصر الاتحادية كبار المسؤولين المصريين فيما صافح فخامة عبدالفتاح السيسي الوفد المرافق لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان .

  و رحب الرئيس المصري في بداية اللقاء الذي حضره سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي .. بصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان والوفد المرافق له معربا عن سعادته بهذه الزيارة الأخوية التي تأتي في إطار التعاون الأخوي الذي يجمع البلدين والشعبين الشقيقين.

من جانبه نقل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله إلى فخامة عبد الفتاح السيسي وتمنيات سموه لجمهورية مصر العربية ولشعبها الشقيق كل تقدم وازدهار.

 من ناحيته حمل فخامة الرئيس المصري خلال اللقاء صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان تحياته لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وتمنياته لدولة الإمارات العربية المتحدة المزيد من التقدم والتطور.

وجرى خلال اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون الثنائي في مختلف المجالات التي تهم البلدين بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين.

وأكد الجانبان خلال اللقاء عمق العلاقات التي تربط البلدين الشقيقين واعتزازهما بما وصلت إليه علاقات التعاون من متانة ورسوخ بفضل حرص قيادتي البلدين على الدفع بها إلى آفاق أرحب ومستوى أكثر تميزا من التعاون والتنسيق الاستراتيجي لاسيما في ضوء الظروف التي تمر بها المنطقة.     وناقش الجانبان عددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك والتنسيق والتشاور حولها وفي مقدمتها التحديات الأمنية التي تستهدف زعزعة استقرار المنطقة والعنف والتطرف وأعمال الجماعات الإرهابية ..

وأكدا أهمية تضافر الجهود والتعاون والتكاتف والتضامن العربي والوقوف صفا واحدا أمام التهديدات والتدخلات الخارجية التي تهدف إلى تقويض أسس الاستقرار والأمن في المنطقة العربية وضرورة إيجاد منطلقات قوية وفاعلة في العمل العربي المشترك من شأنها مجابهة مصادر التهديد والقضاء على مخاطر التطرف والارهاب في المنطقة.

  وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أن دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ماضية في الوقوف بجانب مصر وشعبها في تحقيق تطلعاته في الاستقرار والتنمية والبناء .. مشيرا سموه إلى دور مصر الحيوي بما تملكه من تاريخ مشرف وثقل استراتيجي في دعم القضايا العربية.

من جانبه أكد فخامة عبد الفتاح السيسي عمق العلاقات بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية وشدد على حرص بلاده على تعزيزها وتنميتها والدفع بها قدما بما يخدم مصالح البلدين الشقيقين.

واستعرض فخامة الرئيس المصري جهود انجاز استحقاقات خارطة طريق المستقبل وأهم المشاريع الحيوية والتنموية المنجزة المتوزعة في جميع أنحاء مصر مشيرا الى جهود الحكومة في استقطاب الاستثمارات والمشاريع التي من شأنها تنمية الاقتصاد الوطني مرحبا فخامته بالمستثمرين الإماراتيين في مصر .

وقدم فخامته الشكر والتقدير لمواقف دولة الإمارات الداعمة لمصر وقضاياها ووقوفها إلى جانب الشعب المصري من خلال إسهاماتها التنموية في مصر.

و في ختام اللقاء أكد الجانبان أهمية التوصل الى حلول سياسية وسلمية للأزمات التي تشهدها بعض دول المنطقة بما يحافظ على كيانات تلك الدول ويحمي وحدتها وسيادتها ويصون مقدرات شعوبها .. وشددا على أهمية تضافر جهود المجتمع الدولي من أجل إنهاء الصراعات التي تشهدها المنطقة بما يساهم في ارساء الأمن وتعزيز الاستقرار والتنمية بها.

حضر اللقاء معالي علي بن حماد الشامسي نائب الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن الوطني ومعالي خلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية ومعالي محمد بن نخيرة الظاهري سفير الدولة لدى جمهورية مصر العربية وسعادة محمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي والفريق الركن مهندس عيسى سيف بن عبلان المزروعي نائب رئيس أركان القوات المسلحة .

– ماس – مع –

وام/عصم

شاهد أيضاً

رئيس الوزراء الياباني : إقامة أولمبياد طوكيو الصيف المقبل

الإثنين، ٢٦ أكتوبر ٢٠٢٠ – ٣:٤٨ م طوكيو في 26 أكتوبر/ وام / حدد رئيس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.