مركز دبي التجاري العالمي .. مسيرة نجاح وتألق في 2018

دبي في 26 ديسمبر/ وام/ يواصل مركز دبي التجاري العالمي نجاحه وتألقه
على مدار عام 2018 فقد حققت أجندة فعالياته أهدافها ونجحت المعارض
التجارية الرئيسية في اجتذاب أرقى فئات الزوار والخبراء والمختصين في
شتى المجالات من جميع أنحاء العالم.

وكانت الدورة الـ 38 لأسبوع جيتكس للتقنية دورة استثنائية بكل المقاييس
إذ تمكن أكبر فعاليات التكنولوجيا جرأة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا
من توفير فرصا لا مثيل لها لبناء العلاقات والشراكات مع مطوري
التكنولوجيات الرقمية الجديدة القادرة على تغيير شكل الحياة التي نعرفها
اليوم لتخدم سوق تكنولوجيا معلومات إقليمي من المتوقع أن تبلغ قيمته 155
مليار دولار هذا العام وحده.

وأعاد حدث تقنية المعلومات والاتصالات الأكبر من نوعه على مستوى المنطقة
وواحدا من أكبرها على مستوى العالم تعزيز مكانته كفعالية عالمية مؤثرة
تجمع سنويا تحت مظلتها كافة العاملين في مجتمع تقنية المعلومات
والاتصالات حيث شارك في هذه الدورة أكثر من 4 آلاف و 500 شركة عالمية
وإقليمية ومحلية من أكثر من 100 دولة واستقبل معرض أسبوع جيتكس للتقنية
وجيتكس فيوتشر ستارز أكثر من 100 ألف زائر.

ونجح معرض جلفود للأغذية – المعرض التجاري السنوي الأكبر من نوعة على
مستوى العالم في صناعة الأغذية – في تعزيز مكانته العالمية والإقليمة
التي احتلها على نحو ثلاثة عقود وشهد الحدث مشاركة أكثر من 5 آلاف شركة
عارضة و120 جناحا وطنيا تضم أحدث المنتجات والابتكارات واحتضن الحدث
معرض عالم الأغذية الحلال أضخم معرض تجاري سنوي متخصص في الأغذية الحلال
في العالم وضم أكثر من ألف علامة تجارية متخصصة في هذا المجال كما شهد
مشاركة أكثر من 90 ألف زائر متخصص بما في ذلك خبراء ومصنعين وموردين
وموزعين وكبار تجار الأغذية والمشروبات. وشغل الحدث كامل مساحة العرض
الداخلية المتاحة في مركز دبي التجاري العالمي المتمثلة في 19 قاعة
بالإضافة إلى اثنين من قاعات العرض الخارجية المؤقتة.

واستفادت آلاف الشركات العارضة والمشترون من الفرص الجديدة التي تقدر
قيمتها بمليارات الدولارات في سوق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأتاح
المعرض للمشاركين فرصا تجارية واستثمارية هائلة بينما تمت مناقشة
السياسات والاتفاقات التجارية على المستوى الحكومي خلف الكواليس وكان
حضور العدد الكبير من المسؤولين الحكوميين المرموقين ومن القطاع الخاص
دليلا واضحا على مكانة المعرض كفعالية لا بد من حضورها بالنسبة لجميع
المعنيين بقطاع الأغذية والمشروبات حول العالم.

وكانت الدورة الخامسة لمعرض جلفود للتصنيع الدورة الأبرز في تاريخ
المعرض – الحديث نسبيا – باستقطابها 35 ألف زائر من 160 دولة من جميع
أنحاء العالم خاصة من الدول الأفريقية الذين وجدوا في المعرض فرصة
استثنائية للاطلاع على التطور الحاصل في قطاع تقنيات تصنيع الأغذية
والمشروبات في العالم.

وحققت غالبية المعارض التجارية الرئيسية نموا من حيث الحجم أو أعداد
المشاركين أو الزوار.

كما اجتذب المركز عام 2018 نحو 22 فعالية جديدة من أبرزها قمة مستقبل
البلوك تشين التي نظمها مركز دبي التجاري العالمي بالتعاون مع مكتب
حكومة دبي الذكية كما استضاف المركز حوالي 12 مؤتمرا أقيم بعضها للمرة
الأولى على مستوى دبي والمنطقة.

وكانت قمة البلوك تشين شهدت حضور أكثر من 8 آلاف مشارك منهم 5 آلاف من
الرواد والخبراء في مجال التكنولوجيا بالإضافة إلى أكثر من 100 جهة
عارضة شكلت الشركات الناشئة المحلية والدولية المبتكرة نصفها.. كما
استضافت القمة نحو 100 من أبرز خبراء تقنية بلوك تشين من جميع أنحاء
العالم الذين استعرضوا رؤاهم المتعمقة حول هذه التكنولوجيا المتميزة
لتكون دبي بذلك سباقة في استضافة فعالية بهذا الحجم على صعيد البلوك
تشين تجمع من خلالها أبرز الشخصيات والرواد في هذا المجال تحت مظلة
واحدة. وكان الهدف من تنظيم القمة هو إتاحة الفرص لإقامة مشاريع
بمليارات الدولارات في مجال البلوك تشين الذي من المتوقع أن يصل حجمه
إلى 20 مليار دولار بحلول عام 2024.

واستضاف المركز خلال عام 2018 نحو 30 حفلا ترفيهيا تراوحت بين الحفلات
الغنائية والموسيقية والعروض الكوميدية واجتذبت أكثر من 304 آلاف شخص
وكان من أبرزها استعراض “ديزني على الجليد” الذي شاهده نحو 20 ألف مشاهد
بينما اجتذب سيرك دي سولي 10 آلاف و 500 شخص وحضر حفل نجم الغناء
الباكستاني راهت على خان 3 آلاف و 200 من معجبيه وقدمت نجمة بوليوود
شريا غوشال حفلا موسيقيا لأول مرة في الإمارات بمصاحبة أوركسترا سيمفوني
حضره ألف و 700 شخص. كما اجتذب المجلس الرمضاني السنوي الذي امتد على
مدار شهر رمضان بالكامل أكثر من 43 ألف زائر استمتعوا بالضيافة
الإماراتية الأصيلة وبأطيب المأكولات الرمضانية في الإفطار والسحور.

وكان من بين الفعاليات الجماهيرية الناجحة التي استضافها المركز هذا
العام معرض الشرق الأوسط للأفلام والقصص المصورة – كوميكون – أكبر حدث
من نوعه في المنطقة وقد بلغ عدد زواره 45 ألفا و 965 زائرا وشارك بالعرض
فيه 420 شركة عارضه وحضره جمهور من الشباب المتعطش للتعرف على كل جديد
في عالم الألعاب والشخصيات الكرتونية والأفلام المصورة كما زار معرض
واحة السجاد نحو 24 ألف زائر.

وفي سبيل دعم مبادرة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد
دبي لجعل دبي المدينة الأكثر نشاطا في العالم تم تمديد فترة إقامة
فعالية عالم دبي للرياضة لمدة 114 يوما لتصبح بذلك الدورة الأطول حتى
الآن وقد اجتذبت 266 ألفا و 722 شخصا من عشاق وممارسي الرياضة في جميع
اللعبات.

وعلى صعيد تعزيز خدمات الزوار والعارضين والمنظمين – إحدى أولويات
المركز – شهد عام 2018 تنفيذ العديد من المشاريع والمبادرات الهادفة إلى
تعزيز تجربة الزوار والعارضين وشركات تنظيم الفعاليات ومنها توفير جميع
الخدمات التي يحتاج إليها العارضون عبر موقع التجارة الإلكترونية ”
إيفنت بلس” الذي جرى إطلاقه لتسهيل حصول العارضين على الخدمات المتوفرة
بما في ذلك خدمات الاتصالات والواي فاي والكهرباء وخدمات التنظيف والأمن
والأثاث والصوت والإضاءة وتأجير المعدات والضيافة وغيرها من الخدمات
الإضافية الأخرى التي يتم توفيرها للعارضين من خلال موردين آخرين.. كما
تم تطوير خدمة “800 دي دبليو تي سي”وهو مركز اتصال متطور للتواصل على
مدار 24 ساعة مع رواد المركز عبر الهاتف والبريد الإلكتروني وبعض وسائل
التواصل الاجتماعي وذلك للرد على جميع الاستفسارات والطلبات والشكاوى.

وشهد عام 2018 افتتاح موقف سيارات متعدد الطوابق بشارع السعادة وانضمامه
للعمل جنبا إلى جنب مع مجموعة مواقف السيارات التي تخدم زوار ورواد مجمع
مركز دبي التجاري العالمي الذي أتم بناء الموقف الجديد في فترة قياسية
مقدما للزوار ألفين و600 مكان جديد لصف السيارات وهو ما رفع العدد
الإجمالي لمواقف السيارات حاليا إلى نحو 7 آلاف و500 موقف سيارة.

وفي سبيل سعى مركز دبي التجاري العالمي لأن يكون معيارا في استخدام أحدث
الحلول المتكاملة للطاقة المتجددة عبر جميع مشاريعه التطويرية لتنفيذ
أهداف أجندة دولة الإمارات في مجال الطاقة النظيفة فقد أتم المركز تركيب
نظام للطاقة الشمسية الكهروضوئية على سطح قاعة الشيخ راشد وشمل ذلك
تركيب 3 آلاف لوحة شمسية كهروضوئية تغطي مساحة 6 آلاف و 600 متر مربع
بطاقة واحد ميجاوات على أن يتم تعميم التجربة الناجحة فوق أسطح المركز
تباعا ويجرى التحضير حاليا لتركيب آلاف اللوحات الشمسية الكهروضوئية
الأخرى لتغطية أسطح القاعات 5 و 6 و 7 و 8 وقاعات زعبيل 4 و 5 و 6 بطاقة
3 ميجاوات.

كما تم تقوية خدمة “الواي فاي” وتعميمها في جميع أنحاء المركز لتغطية
احتياجات الزوار وشركات تنظيم الفعاليات والعارضين الذين يتخطى عددهم 3
ملايين زائر سنويا.. وجرى تدعيم مرافق المركز بمختلف الوسائل لضمان
سهولة الوصول إليه والتنقل داخله واستخدام جميع مرافقه بسهولة من قبل
أصحاب الهمم وشمل ذلك جميع مرافق المركز من مصاعد ودورات مياه وأرضيات
ومداخل ومخارج.

وأسهم نظام أتمتة منطقة الورسان ومناطق التحميل والتنزيل الخاصة بجميع
قاعات العرض في مجمع المركز من ضبط مواعيد دخول وخروج سيارات النقل
وتقليل زمن انتظارها وتخفيض الزحام حول منطقة مركز دبي التجاري العالمي.

واستمر المركز في استقطاب الكفاءات من المواطنين للعمل كسفراء لخدمة
العملاء حيث يقوم فريق متخصص في تعزيز تجربة العملاء بالعمل على مدار 24
ساعة لمتابعة الطلبات والاستفسارات والشكاوي الواردة لمركز الاتصال أو
لمكاتب الاستعلامات والعمل على تحليل نتائج القراءات الميدانية
للاستبيانات وتنفيذ مشاريع إبداعية بسرعة فائقة لتعزيز تجربة العملاء
وتقديم مستوى عالمي متميز في جودة الخدمات.

وواصل المركز عام 2018 تطوير مهارات العاملين كل في مجاله من خلال
الدورات التدريبية المتتخصصة ومنها دورات شارك بها جميع العاملين وركزت
على نشر مفهوم المحفاظة على البيئة والموارد الطبيعية وترشيد استخدام
موارد الطاقة من كهرباء ومياه في جميع أنحاء مجمع مركز دبي التجاري
العالمي.

وعن ذلك قال ماهر جلفار النائب الأول للرئيس في مركز دبي التجاري
العالمي أن المركز تمكن على مدار عام 2018 من تنفيذ العديد من المبادرات
الهادفة إلى تعزيز تجربة الزوار والعارضين وشركات تنظيم الفعاليات
وتوفير الخدمات التي يحتاجها شركاؤه من شركات تنظيم الفعاليات العالمية
وكبرى الشركات العارضة والهيئات والدوائر الحكومية والخاصة مشيرا إلى أن
أجندة فعالياته المتكاملة والمتنوعة حفلت بعدد من المعارض التجارية
العالمية التي شهدت نموا ملحوظا في قطاعات رئيسية كما استضاف المركز
عددا من المؤتمرات الدولية لأول مرة على مستوى منطقة الشرق الأوسط
بالإضافة إلى فعاليات ترفيهية عالمية ومثلت الفعاليات التجارية منصة
مهمة جمعت تحت مظلتها المصنعين العالميين والموردين والموزعين
والمبتكرين وتجار الجملة والخبراء والأكاديميين وشمل النمو كافة
القطاعات الرئيسية.

وأضاف أن صناعة المعارض والمؤتمرات هي قاطرة التنمية وتحقق نشاطا كبيرا
في اقتصاد دبي في العديد من القطاعات الرئيسية بما في ذلك السياحة
والتسوق وخلق فرص العمل الجديدة وجلب الاستثمارات في القطاعات
الاستراتيجية كما تسهم في تعزيز مكانة دبي ودولة الإمارات العربية
المتحدة كمركز تجاري عالمي في المنطقة.

وحققت إدارة خدمات الفعاليات “دي إكس بي لايفط نجاحات كبيرة على جميع
الأصعدة ونجحت في تطوير خدماتها وتنويعها وتكاملها. واجتذبت شهرة “دي
إكس بي لايف” وخبرتها الطويلة وإمكانياتها الحديثة العديد من شركات
الفعاليات العالمية العاملة في مجال التصميم وتنظيم الفعاليات العالمية
للعمل معها وتم توقيع مذكرات تفاهم مع عدد منها كما قدمت خدماتها إلى
العديد من الفعاليات داخل الدولة وخارجها بالتعاون مع عدد من الشركات
العالمية كذلك مثل فايف كارنتس وموس وأسبكت وغيرها.

وخطى الفريق خطوات كبيرة في مجال بناء منصات العرض وأصبح مركز دبي
التجاري حاليا من أكبر الشركات العاملة في هذا المجال على مستوى منطقة
الشرق الأوسط وتمكن الفريق من بناء 55 ألف متر مربع من منصات العرض في
عدد من الأحداث العالمية في كل من انجلترا وإسبانيا ومصر والأرجنتين
وألمانيا وكذلك في عدد من الدول الأفريقية مثل نيجيريا وجنوب أفريقيا
والكاميرون وساحل العاج زيمبابوي.

ومثل جناح هيئة تنظيم الاتصالات الذي أقيم على مساحة 3 آلاف متر مربع في
معرض جيتكس أكبر هذه الأجنحة بينما كان مؤتمر المندوبين المفوضين
للاتحاد الدولي للاتصالات “آي تي يو” أحد أبرز الفعاليات التي قدم “دي
إكس بي لايف” كافة خدمات الإنتاج الفني إليها وتم تقديم المؤتمر كأول
مؤتمر صديق للبيئة بالكامل كما كان مهرجان السعادة الذي أقيم في حي دبي
للتصميم في شهر فبراير واجتذب نحو 14 ألف زائر على مدى 5 أيام من أبرز
الفعاليات التي أقامها فريق خدمات الفعاليات خارج المركز.

وقال خالد الحمادي نائب الرئيس لخدمات الفعاليات أن المركز حقق بعض
أهدافه خلال العام الحالي وتوسع كثيرا في بناء منصات العرض داخل الدولة
وخارجها في عدد من الدول العربية والأوروبية والأفريقية وأصبح من أكبر
الشركات على مستوى منطقة الشرق الأوسط في هذا المجال ونجح في تكوين
شراكات مع عدد من الشركات العالمية ونظم عددا من الفعاليات الكبرى التي
لاقت إعجاب الجميع خاصة موتمر الاتحاد العالمي للاتصالات وغيره من
الفعاليات التى لاقت نجاحا فاق التوقعات..معربا عن تطلعهم لتقديم
خدماتهم للدول المشاركة في معرض أكسبو 2020 من تنظيم وبناء وإدارة منصات
عروضهم.

وحققت المنطقة الحرة لسلطة مركز دبي التجاري العالمي زيادة كبيرة في عدد
الشركات الجديدة العاملة بها بواقع 130 شركة جديدة حتى نهاية العام
الحالي مقارنة بـ 35 شركة جديدة خلال عام 2017.. وتضمنت قائمة الشركات
العاملة في المنطقة الحرة أسماء عدد من أبرز الشركات العالمية منها:
مجموعة بوسطن الاستشارية “بي سي جي” التي يتجاوز عدد العاملين بمقرهها
في المنطقة الحرة 500 موظف وشركة شانغان إنترناشونال كوربوريشن – فرع
دبي -.

وأدت مجموعة من العوامل التي اتخذتها إدارة المنطقة الحرة إلى زيادة عدد
الشركات العاملة بها منها زيادة شهرة المنطقة وسمعتها – وخلق مرافق
جديدة بمساحات متنوعة تلائم جميع احتياجات الشركات – وتسهيل الإجراءات
وتعديل بعضها لجعلها أكثر مرونة ويشمل ذلك الترخيص والتسجيل وتوفير
مساحة العمل المكتبية.. كما شجعت حزمة الإجراءات التحفيزية التي قدمتها
سلطة مركز دبي التجاري العالمي وتضمنت تخفيض رسوم الترخيص والتسجيل
والتأشيرات من 50 الى 70 بالمائة في شهر يوليو الماضي على استقطاب شركات
عديدة من فئة الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وقال عبد الله البنا نائب الرئيس للمنطقة الحرة أن المنطقة الحرة في عام
2018 شهدت زيادة كبيرة في عدد الشركات العاملة بها وأصبحت بفضل المرونة
الكبيرة التي أدخلت على شروط التسجيل والترخيص والإجراءات وجهة للشركات
العالمية والإقليمية التي اختارت نقل مقراتها الإقليمية إليها..مؤكدا
مواصلتهم العمل خلال العام القادم لتحقيق مزيدا من النجاح.

وقدم فريق خدمات الضيافة الحائز على الجوائز العالمية خدماته إلى جميع
الفعاليات التي أقيمت داخل المركز وإلى عدد كبير من الفعاليات التي
أقيمت خارجه بما في ذلك سباق “فورمولا ون” في أبوظبي الذي قدم خدماته في
هذا الحدث لأكثر من 17 ألف زائر على مدار ثلاثة أيام كما قدم خدماته إلى
7 آلاف زائر من زوار معرض دبي العالمي للقوارب وإلى 5 آلاف مشارك من
المشاركين في مؤتمر ميبا دبي وغيرها من الفعاليات الكبرى بإجمالي أكثر
من 220 ألف ضيف من ضيوف الفعاليات الخارجية فقط.

وكان فريق الضيافة فاز في مسابقة صالون كولينير الإمارات الدولي 2018
بنحو37 ميدالية وجائزة تقديرية منها جائزة “أفضل جهد لمؤسسة فردية”
للعام الـ 8 على التوالي كما فاز الفريق بـ 12 ميدالية ذهبية و11
ميدالية فضية و14 ميدالية برونزية و8 جوائز تميز.

وواصل المركز نشاطه في تنظيم حفلات الزفاف الإماراتية حيث أقام 358 حفل
زفاف داخل قاعاته وخارجها وشهدت قاعات الأفراح الخارجية التي يقدم
المركز خدمات الضيافة إليها إقامة 168 حفل زفاف منها 35 بنادي زعبيل
للسيدات و45 بقاعة هيئة تنمية المجتمع في الطوار و74 بقاعة الهيئة في
البرشا و14 بقاعة الليسيلي بدبي بينما شهدت قاعات المركز المختلفة إقامة
165 حفلا بالإضافة إلى 25 حفل زفاف آخر تمت إقامتها في جميع إمارات
الدولة.

شاهد أيضاً

تضاعف قيمة تجارة دبي الخارجية غير النفطية 10 مرات بين عامي 2000 – 2019

دبي في الأول من ديسمبر / وام/ لعبت جمارك دبي خلال مسيرتها الحافلة بالإنجازات دورا …