نورة الكعبي تشهد تخريج 834 من كلية أبوظبي للطالبات .

أبوظبي في 31 مايو / وام / أكدت معالي نورة بنت محمد الكعبي وزيرة دولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي رئيسة مجلس إدارة هيئة المنطقة الإعلامية ” توفور 54 ” أن المرأة الإماراتية ركيزة أساسية من ركائز التطور والتنمية المستدامة التي تشهدها الإمارات.

وقالت إن الدولة منذ تأسيس الاتحاد أولت أهمية كبيرة للمرأة وقدمت لها الوسائل والأدوات التي تمكنها من القيام بدورها كاملا في المجتمع لتشارك الرجل في مسيرة التقدم.

جاء ذلك في كلمة خلال حفل بالمسرح الوطني بمناسبة تخريج 834 طالبة من كلية أبوظبي للطالبات هن جزء من خريجي الدفعتين 24 و25 البالغ إجمالي عددهم سبعة الاف و308 طلاب وطالبات .

حضرالحفل خلود المعلا نائب مدير مجمع الكليات للشؤون الإدارية وعدد من كبار الشخصيات والقيادات الأكاديمية والتدريسية في الكليات.

وأضافت معاليها أن القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله” وإيمانه المطلق بأهمية الاستثمار في بناء الإنسان مكنت المرأة من تحقيق العديد من الإنجازات النوعية المتميزة التي وضعت الإمارات في مكانة متقدمة عالميا في مجال تمكين المرأة.

ودعت الخريجات الى العمل بكل جد وإخلاص لرد الجميل للقيادة وأن يكونن على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقهن لتحقق الإمارات ريادتها ورؤيتها بأن تكون ضمن أفضل دول العالم.

ثم ألقت خلود المعلا كلمة باسم مجلس أمناء الكليات أكدت فيها أن الاحتفال هو رسالة حب وولاء وعهد ووفاء لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله ” .

وأضافت أنه تجسيد حي لعميق الولاء وواجب الوفاء وصدق الانتماء للوطن وللقائد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان الشيخ خليفة ” فكلنا إمارات وكل الإمارات خليفة ” .

وتقدمت بأسمى آيات الشكر والتقدير إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله ” على رعايته الكريمة ودعمه اللامحدود وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ” رعاه الله ” وإلى إخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الامارات لما قدموه ويقدمونه من دعم لشباب الوطن للوصول بهم الى أرقى مراتب العلم والمعرفة وتمكينهم من استثمار طاقاتهم لما فيه خيرهم وخير بلادهم.

ثم تحدثت الخريجة أسماء عبدالحكيم في كلمة باسم خريجات الكلية عن سعادتهن بيوم تخرجهن الذي يحصدن فيه ثمار سنوات من الجد والاجتهاد التي امضينها في رحاب الكليات لتحقيق رفعة الدولة.

وبعد ذلك وقفت الخريجات وأدين قسم الولاء والإخلاص للوطن ولقيادته الرشيدة مجددات العهد بالعمل والتفاني لرفعة الوطن وحمايته وصون مكتسباته.

بعدها انطلقت مراسم التخريج حيث قامت معالي نورة الكعبي ترافقها خلود المعلا بتكريم ” 834 ” خريجة من مختلف التخصصات العلمية على مستوى الدبلوم والدبلوم العالي والبكالوريوس والماجستير.

– سال –

وام/سال/ظمم/زمن

شاهد أيضاً

حمدان بن محمد يدشن المقر الجديد لمركز دبي للإخصاب

– الأحدث في المنطقة لعلاج العُقم وبحوث ودراسات عِلْم الأجنّة . – المركز يستقبل 14 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.