وزراء خارجية التعاون وروسيا يتفقون على استمرار التعاون في مختلف القضايا وتعزيز التعاون الثنائي/ إضافة ثالثة وأخيرة

ورحب الوزراء بالتوقيع على الاتفاق السياسي الليبي في 17 ديسمبر 2015 الذي وافق عليه مجلس الأمن الدولي في قراره رقم 2259 لسنة 2015 باعتباره عنصرا أساسيا لتسوية الأزمة الليبية ودعوا جميع الأحزاب السياسية الليبية وكذلك الجماعات القبلية والإقليمية لدعم المجلس الرئاسي برئاسة رئيس الوزراء فايز السراج والاتفاق على أهمية موافقة مجلس النواب على حكومة الوفاق الوطني.

واتفق الوزراء على أنه على الرغم من وجود صراعات أخرى في المنطقة إلا أن تسوية الصراع العربي الإسرائيلي يجب أن تظل من ضمن أهم الأولويات مؤكدين على السعي لتحقيق تسوية شاملة وعادلة ودائمة للصراع مبنية على الأسس القانونية المستقرة بما في ذلك قرارات مجلس الأمن ذات الصلة ومبادئ مدريد ومبادرة السلام العربية. وأشادوا بالجهود المكثفة التي بذلتها روسيا وأعضاء اللجنة الرباعية من الوسطاء الدوليين بالتعاون مع أصحاب الشأن لتحقيق تلك الأهداف في أقرب وقت ممكن.

وشدد الوزراء على ضرورة الاستئناف الفوري للمفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية بهدف إقامة دولة فلسطينية مستقلة وقابلة للحياة ومتماسكة جغرافيا وتتمتع بالسيادة الكاملة على أساس حدود 1967وعاصمتها القدس الشرقية. وحث الوزراء جميع الأطراف الفلسطينية على تكثيف جهودهم من أجل تحقيق المصالحة والوحدة الوطنية على أساس مبادئ منظمة التحرير الفلسطينية.

وأكدوا أهمية تفعيل الحوار بين الحضارات والثقافات والأديان باعتباره خيارا استراتيجيا بما في ذلك السعي للحفاظ على الهوية الوطنية والمعايير الثقافية واحترام التعددية الثقافية للمساهمة في استعادة وتعميق مفاهيم السلام والأمن والعدالة وتعزيز قيم التسامح و الاحترام المتبادل وزيادة التفاهم المتبادل بين مختلف الأمم والشعوب ومواجهة كافة أشكال العنف والتطرف الديني ومعالجة مظاهر العنصرية والتمييز العنصري أو الديني مؤكدين مجددا على دعم الدور الذي يقوم به مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات.

وأكد الوزراء على الدعم للبرامج والأنشطة خاصة تلك التي نفذتها “مجموعة الرؤية الاستراتيجية” عن “روسيا والعالم الاسلامي” المتعلقة بقيم الحوار والتفاعل الحضاري والثقافي التي تساهم في تحقيق معرفة أفضل وتفاهم متبادل بين الشعوب الروسية والشعب الخليجي وكافة شعوب الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي. وفي هذا الصدد أعرب الوزراء عن تمنياتهم بالتوفيق والنجاح للاجتماع القائم لمجموعة الرؤية الاستراتيجية عن روسيا والعالم الإسلامي الذي يعقد في مدينة كازان من 25 إلى 28 مايو 2016م.

وفيما يتعلق بقضايا التعاون بين الجانبين فقد اتفق الوزراء على تفعيل وتطوير الحوار السياسي حول القضايا الإقليمية والدولية الملحة ومواصلة الاتصالات المنتظمة بين وزراء الخارجية بالإضافة إلى المشاورات بين وزارات الخارجية لتحقيق ذلك.

وقال البيان إنه بهدف تعظيم الفوائد والاستفادة من الإمكانيات الاقتصادية لدى الجانبين ييتم العمل على تهيئة بيئة ملائمة لزيادة التبادل التجاري والاستثمار من خلال تشجيع التواصل بين ممثلي قطاع الأعمال و تعزيز التعاون في مجالات الصناعة والنقل والاتصالات والزراعة والسياحة والرعاية الصحية علاوة على تشجيع مشاركة الوزراء المعنيين من مجلس التعاون في المعرض الصناعي الدولي INNOPROM-2017 في مدينة إكاترينبيرج في روسيا الاتحادية في عام 2017.

واتفق الوزراء على تعزيز التعاون في مجال الطاقة وعقد اجتماعات مشتركة للمختصين والفنيين في هذا المجال لوضع الأطر اللازمة لذلك والتعاون في مجال الاستخدامات السلمية للطاقة النووية والسلامة النووية والطاقة المتجددة و استمرار التواصل بين روسيا ودول مجلس التعاون من خلال مجموعات العمل المشتركة المتخصصة في إنتاج الألمنيوم ومناقشة عقد اجتماع لهذا الغرض بين مجلس التعاون وروسيا الاتحادية في الإمارات العربية المتحدة في عام 2016.

كما اتفق الوزراء على تطوير العلاقات البرلمانية والإقليمية بين الجانبين والتعاون في مجال التعليم العالي والبحث العلمي من خلال التواصل بين الجامعات ومؤسسات التعليم العالي ومراكز البحث العلمي و تحسين التعاون في مواجهة التحديات المتعلقة بالتنمية والحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية وحالات الطوارئ والكوارث والأزمات البيئية والسياسات المائية.

ووجه الوزراء باستكمال إعداد خطة العمل المشترك للحوار الإستراتيجي بين مجلس التعاون وروسيا الاتحادية وعرضها على الاجتماع الوزاري المشترك بين الجانبين المزمع عقده على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر 2016 لاعتمادها.

واتفق الجانبان على عقد الاجتماع الوزاري المشترك الخامس للحوار الإستراتيجي في 2017 في مملكة البحرين.

رض/وام/

وام/ريض/زمن

شاهد أيضاً

‘فريق طوارئ وأزمات الفجيرة’ يشدد على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية خلال شهر رمضان

الثلاثاء، ١٣ أبريل ٢٠٢١ – ٥:٣٤ م الفجيرة في 13 أبريل / وام / أكد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.