وزير الإعلام البحريني يدعو إلى تفعيل الاستراتيجية الإعلامية العربية لمكافحة الإرهاب .

القاهرة في 25 مايو / وام / طالب وزير شؤون الإعلام بمملكة البحرين علي الرميحي بتفعيل الاستراتيجية الإعلامية العربية لمكافحة الإرهاب وتطوير دور الإعلام في مواجهة هذه الآفة الخطيرة باعتبارها ظاهرة دولية لا حدود ولا وطن ولادين لها .

وقال الرميحي في كلمته أمام الجلسة الافتتاحية للدورة الـ47 لمجلس وزراء الإعلام العرب والتي انطلقت أعمالها اليوم بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية إن ما يشهده العالم العربي من فوضى إعلامية ناتج عن ضعف الانضباط القيمي والأخلاقي أو قصور المساءلة أو إساءة إستغلال الأجواء الإعلامية المفتوحة في بث الشائعات أو تهديد الأمن القومي ومخالفات الآداب العامة.

ويرأس وفد الدولة إلى أعمال الدورة الـ47 معالي الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر وزير دولة رئيس مجلس إدارة المجلس الوطني للإعلام ويضم سعادة منصور إبراهيم المنصوري مدير عام المجلس بالانابة وسعادة إبراهيم العابد مستشار رئيس المجلس الوطني للإعلام وسعادة سعيد الدرمكي المدير التنفيذي لقطاع الشؤون الإعلامية وسعادة محمد جلال الريسي نائب المدير التنفيذي لوكالة أنباء الإمارات “وام” والسيد عبدالله الجنيبي مستشار بالمجلس لشؤون الإذاعة والتليفزيون .

ودعا الرميحي إلى متابعة الإجراءات الفنية والتشريعية لوقف بث القنوات الفضائية المسيئة أو المحرضة على الكراهية الدينية والطائفية أو التطرف والإرهاب . وطالب بتقديم الشكاوى إلى المنظمات الدولية بخصوص القنوات الإقليمية والأجنبية المثيرة للفتنة والمعادية للدول العربية إستنادا إلى مخالفتها للعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية والذي يحظر أي دعوات تحريضية على الكراهية أو العداوة أو العنف أو تهديد الأمن القومي والنظام العام أو مخالفة الأداب العامة .

ونبه إلى التهديدات التي تواجه الأمة العربية سواء أمنية أو فكرية وكذلك التدخلات الإقليمية والدولية في الشؤون الداخلية للدول العربية عبر مخططات عدوانية بوسائل إعلامية وسياسية وأمنية لنشر التطرف والإرهاب وإشاعة الفوضى والكراهية وجر المنطقة إلى حروب طائفية أو إنشاء كيانات فاشلة منقسمة بديلة للدول الوطنية القوية والمتماسكة وبث الشائعات والأكاذيب لعرقلة المسيرة التنموية والديمقراطية العربية .

وعبر الرميحي في هذا الصدد عن اعتزاز بلاده بالمشاركة في التحالف العربي الإسلامي بقيادة المملكة العربية السعودية لحماية الأمن القومي العربي والوحدة الإسلامية ومحاربة التنظيمات الإرهابية المتطرفة والتصدي لتدخلات إيران العدوانية في شؤون العديد من دول المنطقة العربية من بينها مملكة البحرين وتورطها في العمل على زعزعة الأمن والاستقرار وإثارة الفتنة الطائفية ودعم الجماعات الإرهابية فيما يمثل إنتهاكا خطيرا وسافرا للشرعية الدولية ومبادئ حسن الجوار والأخوة الإسلامية .

وطالب بضرورة التصدي للتحديات الراهنة التي تواجه المنطقة عبر إستراتيجية إعلامية عربية موحدة لحماية الأمن القومي العربي بجميع أبعاده السياسية والاقتصادية والأمنية والفكرية وبناء إعلام عربي موحد ومتطور يخدم مصالح الدول العربية وشعوبها ويصون وحدتها واستقلالها وسلامة أراضيها ويحمي هويتها الثقافية ويعزز مكتسباتها التنموية والحضارية في مواجهة أعمال العنف والإرهاب والتدخلات الخارجية المعادية .

ونبه وزير شؤون الإعلام بمملكة البحرين إلى ضرورة تفيعل السياسات والبرامج الإعلامية العربية في التوعية بالقضية الأولى في العالم العربي والإسلامي وهي القضية الفلسطينية والعمل على حماية القدس والمقدسات الإسلامية وتأكيد الدعم الكامل لحقوق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس .

من جانبه أكد الدكتور نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية أهمية اجتماع مجلس وزراء الإعلام في دورته العادية السابعة والأربعين في ظل استمرار وازدياد التحديات التي يواجهها الوطن العربي والتي تتمثل في اضطراب الأوضاع السياسية بصورة غير مسبوقة واشتداد الصراعات والنزاعات المسلحة في بقاع مختلفة من المنطقة وهو الواقع الذي يفرض على وسائل الإعلام العربية مسؤوليات والتزامات كبيرة للقيام بالدور المنوط بها في تناول هذه التحديات والأزمات والتجاوب مع احتياجات الشعوب العربية .

وشدد العربي في كلمته أمام الجلسة الافتتاحية على أن الأحداث التي تشهدها المنطقة تحتم على وسائل الإعلام العربية التمسك بالمهنية والموضوعية والمصداقية والحيادية التامة ومراعاة الفرق بين حرية التعبير والمساس بالأديان والمقدسات والتعرض للأمن القومي وسلامة الدول مشيرا إلى أنه في ظل هذه الأحداث يجب أن تسعى وسائل الإعلام دائما لإبراز أهمية الحوار والموضوعية في العرض ومراعاة الابتعاد عن العنف وعن الطائفية .

وأكد أن تفشي ظاهرة الإرهاب في السنوات الماضية أصبح أحد أبرز التحديات التي تواجه الدول العربية وتهدد الأمن القومي وسلامة أراضيها وشعوبها مؤكدا أن ضربات الإرهاب المتلاحقة التي أصابت عددا كبيرا من دول العالم وكان على رأسها عدة دول عربية تتطلب تعزيز العمل العربي المشترك على جميع الأصعدة لمواجهة ومكافحة هذه الظاهرة واقتلاعها من جذورها .

وكرم مجلس وزراء الإعلام العرب خلال أعمال دورته ال47 .. مؤسسة الأهرام كما كرم المجلس بعض الشخصيات الإعلامية العربية بمناسبة الاحتفال بيوم الإعلام العربي في دورته الأولى والتي عقدت تحت شعار” دور الإعلام العربي في مواجهة الإرهاب” ومن أبرز المكرمين : سميرة بن رجب من مملكة البحرين ونقيب الصحفيين المصريين الأسبق مكرم محمد أحمد وكذلك الكاتب الصحفي الجزائري الراحل نذير بن سبع لإسهاماتهم في بناء العمل الإعلامي العربي المشترك . كما تم تكريم بعض  شهداء العمل الإعلامي في الوطن العربي ومنهم الشهيد المصري الحسيني أبو ضيف والشهيد الفلسطيني ماجد أبو شرارة . وتم أيضا توزيع جوائز التميز الإعلامي العربي بفئاتها الثلاث .. الإعلام الاستقصائي والعامود الصحفي والصورة الفوتوغرافية .

– قر – عبي –

وام/عبي/مصط

شاهد أيضاً

مدير عام المنتدى الذري الأوروبي : ‘براكة’ انجاز رئيسي في مجال تطوير الطاقة النووية السلمية بالعالم

الإثنين، ١٢ أبريل ٢٠٢١ – ١١:١٠ ص بروكسل في 12 أبريل / وام / أكد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.