ولي عهد الشارقة يكرم الفائزين بجائزة الشارقة للتميز والتفوق التربوي في دورتها الـ 22 .

الشارقة في 21 إبريل /وام/ تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة .. كرم سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة صباح اليوم الفائزين بجائزة الشارقة للتميز والتفوق التربوي في دورتها الـ 22 وذلك في قاعة المدينة الجامعية بالشارقة .

وفازت وكالة انباء الامارات في فئة أفضل تغطية إعلامية حيث فازت الصحفية بتول عبدالعزيز جاسم من الوكالة بجائزة أفضل تغطية صحفية.

وألقى سعادة الدكتور سعيد مصبح الكعبي رئيس مجلس الشارقة للتعليم كلمة في بداية الحفل تساءل فيها “ماهي جائزة الشارقة؟ .. وكيف اكتسبت شهرتها وقوتها؟ .. مؤكدا أنه سؤال يدور في ذهنه منذ أيام كلما خرج من قريته الصغيرة صباح كل يوم متجها لمقر عمله تلك الرحلة التي تعني له الكثير .

وقال “أسير قليلا فأجد مجموعة من المباني الحكومية .. مركزا للطفل ومركزا للناشئة وناديا للسيدات وحضانة للأطفال وعيادة صحية ومرافق عدة تسهل الحياة على قاطني تلك المناطق .. فأدركت أن قريتي ليست نائية وإنما نامية نموا لا مثيل له استمر بطريقي مستمتعا بالصحاري العامرة والطرق الواسعة فأدركت حينها أن هناك حكومة رشيدة تسعى لتوفير كل سبل الحياة الكريمة لشعبها تهدف لبناء الإنسان والأسرة ” .. مؤكدا أن جائزة الشارقة من المبادرات العملاقة التي تهدف إلى تطوير أداء الميدان التربوي وترتقي بمستوى الموهوبين والمتفوقين وتصب بنفس الوقت في بناء وطن مزدهر” .

وتابع رئيس مجلس الشارقة للتعليم ” أمضي برحلتي مستمتعا بكل ما تراه عيني في باكورة يومي متجولا بفكري متسائلا: هل وصل المتفقون لنهاية الرحلة؟؟ ماهي التحديات التي استطاعوا التغلب عليها حتى وصلوا لمنصة التكريم؟ عدت إلى الوراء تذكرت مقولة وضعها معلمي في أذني – عندما كنت صغيرا – بهمساته الأبوية وحنانه عندما قال: من السهل أن تصل للقمة ولكن من الصعب أن تحافظ عليها مالم تستعد لذلك حينها استوعبت أن رحلة التميز شاقة تسهرك الأيام وتستقطع منك الأوقات وتحتاج لفريق عمل يعاونك ويرشدك ويزودك بالطاقة عندما تشعر بالإحباط .. أسير في طريقي أقترب من المدينة الجامعية أستبق الأيام وتخيلت نفسي أقف هنا في مثل هذا اليوم لأقف أمام هامات تعشق العلم والعلماء والمتفوقين فتساءلت .. ما هو المطلوب من المكرمين؟ فقررت أن أخاطبهم مباشرة بكلمات المحب الحريص العاشق للتميز” .

وهنأ الكعبي الفائزين وحثهم على الاستمرار باجتهادهم وعطائهم ليس بهدف الصعود لمنصات التميز فحسب وإنما لبناء وطنهم ورد الجميل لقيادتهم .

ووجه حديثه للمكرمين قائلا “كونوا سفراء لأوطانكم نموذجا جميلا لزملائكم واعلموا أن مستقبل هذا الوطن بأيديكم وأيدي قرنائكم .. اعملوا بروح واحدة وبنفس واحدة وبفريق عمل يفكر كيف يعمل كفريق .. ابتعدوا عن الأنا والعمل الفردي وضعوا لأنفسكم أهدافا طويلة تخيلوا أنفسكم وقد تقدم بكم العمر ونظرتم خلفكم ووجدتم أن إنجازاتكم سبقت أعماركم وإنكم أصبحتم قامات يفخر بها الوطن .. حبوا وطنكم حتى الثمالة وافتخروا بذلك وثقوا أنكم لن تجدوا أرضا كالإمارات تعينكم على تحقيق أحلامكم أطيعوا والديكم وولاة أموركم احترسوا من كيد الكائدين اعملوا لتخلد أعمالكم بعدكم” .

من جانبها ألقت سعادة عائشة سيف الخاجة أمين عام مجلس الشارقة للتعليم  كلمة أكدت فيها أنه بالاحتفال بالمتميزين والمبدعين في هذا الكرنفال الإبداعي التربوي نطوي 22 صفحة من صفحات وصحائف ودورات جائزة الشارقة للتفوق والتميز التربوي .. صفحات مشرقة تزخر بالإنجازات والمبادرات التي تجعلنا فخورين بهذه الجائزة الرائدة .

وقدمت أمين عام مجلس الشارقة للتعليم “الشكر والامتنان إلى راعي نهضتنا الفكرية والثقافية والعلمية النموذج القدوة والقائد الرائد المبدع والمتميز صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة والذي ظل على الدوام يقدم النموذج الفعلي والحقيقي لمعاني الإبداع والتميز والتفرد الخلاق” .

//يتبع//

وام/عبي/سرا

شاهد أيضاً

السعودية تسجل 12 وفاة و 249 إصابة جديدة بـ’كورونا’

الأربعاء، ٢ ديسمبر ٢٠٢٠ – ٦:٢٨ م الرياض في 2 ديسمبر / وام / أعلنت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.