اتحاد الإمارات للأثقال يطرح رؤية شاملة للتطوير في ‘عام الاستعداد للخمسين’

– اتحاد الإمارات للأثقال يطرح رؤية شاملة للتطوير في “عام الاستعداد
للخمسين” .

– التواجد على كافة المنصات وصناعة الأبطال وفقا لأعلى معاير الجودة
العالمية أبرز الملامح .

-فيصل الحمادي: مستعدون لاستضافة غرب آسيا فبراير المقبل.. و14 دولة
أكدت مشاركتها

أبوظبي في 16 يناير/ وام/ يحرص اتحاد الإمارات لرفع الأثقال على أن يكون
من الجهات المبادرة بالتعامل مع ” عام الاستعداد للخمسين”، وكذلك مع
البحث عن دور للتواجد بشكل فعال في خطة الترويج ل” إكسبو 2020 ”
باعتباره حدثا وطنيا بامتياز، وذلك جنبا إلى جنب مع المساعي والجهود
المبذولة في تطوير المسابقات المحلية في رفع الأثقال، واستضافة البطولات
الإقليمية لتعزيز مكانة الدولة بالمنطقة، والتواجد في المناصب الدولية
لضمان قوة التأثير في القرار القاري والعالمي.

وفي سياق التفاعل مع عام الاستعداد للخمسين يقول فيصل الحمادي أمين السر
العام أن اتحاد رفع الأثقال وضع أهدافا استراتيجية لنشر اللعبة من خلال
توسيع قاعدة ممارستها، جنبا إلى جنب مع التركيز على صناعة الأبطال
القادرين على صعود منصات التتويج في كل المحافل القارية والعالمية، وأن
صعود منصات التتويج في كل بطولة هدف استراتيجي للاتحاد برئاسة سعادة
سلطان بن الشيخ محمد بن مجرن، في نفس الوقت الذي سيتم فيه التركيز على
اختيار أفضل البرامج المعتمدة دوليا في الكشف المبكر عن المواهب، وأهم
معايير التأهيل لصناعة البطل الأولمبي، والتوسع في التواجد أكثر بكافة
المناصب الدولية على كل المستويات، بالإضافة إلى تأهيل الحكام والمدربين
المواطنين بشكل احترافي.

وقال” في إطار الجهود المبذولة لنشر اللعبة فإننا نسعى لتزويد عدد
المراكز الموجودة حاليا في مختلف إمارات الدولة، وكذلك مضاعفة عدد
الأندية الخاصة في دبي ومختلف امارات الدولة، وسوف نخاطب مختلف اندية
الدولة التابعة للاتحادات الرياضية لاعتماد اللعبة فيها لأننا مقتنعون
بأن الأندية هي أجنحة الاتحاد التي يجب ان يحلق بها،”.

وفيما يخص إكسبو 2020 ودور الاتحاد في دعم هذا الحدث العالمي الكبير قال
انهم يعملون على محورين للمشاركة فيه بشكل فعال، المحور الأول يتعلق
بوضع تصورات لمبادرات نقدمها من أجل الدعاية والترويج للحدث في
مسابقاتنا المحلية وفي مخاطباتنا الرسمية، والمحور الثاني اننا ننتظر
التوجيه من الهيئة العامة للرياضة أو اللجنة المنظمة لاكسبو 2020 من أجل
تنظيم فعاليات وبطولات خلال المعرض نفسه.

و أكد الحمادي أن الاستعدادات جارية على قدم وساق لاستضافة بطولة غرب
آسيا في دبي خلال الفترة من 25 إلى 29 فبراير المقبل وهي بطولة مهمة
لأنها من جولات التأهيل لأولمبياد طوكيو 2020، وسوف تقام في صالة المزهر
الرياضية، .

وبالنسبة للدول التي اكدت مشاركتها في بطولة غرب آسيا التي ستستضيفها
دبي قال الحمادي: حتى الآن تلقينا موافقات من 12 دولة من إجمالي 13 في
منطقة في غرب آسيا، كما أنه يحق للدول الأخرى من خارج نطاق غرب آسيا
المشاركة بما أنها من ضمن الجولات المؤهلة، ولذلك فقد تلقينا طلبات
بالمشاركة من كل من أوزبكستان وموريشيوس، وبالتالي أصبح لدينا 14 دولة
سجلت الحضور في البطولة، وتم تشكيل اللجنة المنظمة لتلك البطولة برئاسة
سعادة سلطان بن الشيخ محمد بن مجرن رئيس الاتحاد، وسعادة عبد الله
الزعابي نائب الرئيس، وفيصل الحمادي مدير البطولة، وكل من خلود عبيد
وجاسم العوضي لتولي الاشراف على لجان مهمة في التنظيم.

وتوقع أن يتجاوز عدد اللاعبين واللاعبات 120 لاعبا ولاعبة في مختلف
الفئات، بخلاف الإداريين والحكام والمنظمين ورؤساء البعثات، فيما تشارك
الإمارات ب10 لاعبين، و5 لاعبات .

وام/أمين الدوبلي/إسلامة الحسين

شاهد أيضاً

نادي الشارقة الرياضي يعفي المستثمرين من إيجار 6 اشهر من العام الجاري

السبت، ٤ يوليو ٢٠٢٠ – ٨:٥١ م الشارقة في 4 يوليو / وام / اعلن …