الإعلان عن مواعيد الدور الثاني لدوري الخليج العربي ابتداء من 10 يناير وحتى 28 مايو

دبي في 30 ديسمبر / وام / تقرر إقامة نصف نهائي كأس الخليج العربي يوم
10 يناير المقبل بناء على طلب لجنة المنتخبات فيما تقرر أن ينطلق الدور
الثاني من بطولة دوري الخليج العربي بالجولة 14 يومي 28 و29 يناير 2020
تليها الجولة 15 يومي 1 و2 فبراير ثم الجولة 16 في السادس والسابع من
الشهر نفسه فيما سيتوقف الدوري بعدها بسبب ارتباطات الأندية ببطولة دوري
أبطال آسيا ثم ربع نهائي كأس رئيس الدولة على أن يستأنف الدوري بإقام
الجولة 17 يومي 27 و28 فبراير 2020.

كما تقام الجولة 18 يومي 6 و7 مارس ثم الجولة 19 يومي 13 و14 من الشهر
نفسه ثم يتوقف الدوري مجددا بسبب أيام الفيفا وإقامة مباراتي منتخبنا
الوطني الأول مع منتخبي ماليزيا وأندونيسيا ثم الجولة الثالثة من دوري
أبطال آسيا فيما تعود عجلة دورينا للدوران في العاشر والحادي عشر من
أبريل 2020 بإقامة الجولة 20 تليها الجولة 21 يومي 16 و17 من الشهر نفسه
ثم الجولة 22 أيام 23 24 و25 أبريل والجولة 23 في 30 أبريل و1 و2 مايو
2020..

جاء ذلك عقب اجتماع رابطة المحترفين الإماراتية مع لجنة المنتخبات
والشؤون الفنية لاتحاد الإمارات لكرة القدم ترأسه عبدالحميد المستكي عضو
مجلس إدارة الرابطة رئيس اللجنة الفنية وحضره علي حمد عضو اللجنة
المؤقتة لاتحاد الكرة عضو لجنة المنتخبات وإبراهيم النمر الأمين العام
المساعد للشؤون الفنية باتحاد الكرة.

كما عقدت الرابطة اجتماعا تنسيقيا مع القنوات المالكة لحقوق البث
التلفزيوني عرضت فيه الرابطة مواعيد مباريات المسابقات التي تنظمها.

وتتواصل مباريات دوري الخليج العربي بإقامة الجولة 24 أيام 7 8 و9 مايو
2020 ثم تقام الجولة 25 بتاريخ 14 مايو وتختتم المسابقة بإقامة الجولة
26 والأخيرة من دورينا في 28 مايو 2020.

ومن الممكن إجراء تعديلات على مواعيد الجولتين ما قبل الأخيرة والأخيرة
بناء على موقف الأندية في دوري أبطال آسيا.

وقال عبدالحميد المستكي عضو مجلس إدارة رابطة المحترفين الإماراتية رئيس
اللجنة الفنية في تصريح له اليوم أن تحديد مواعيد المباريات يتم دائما
بالتنسيق مع القنوات المالكة للحقوق من خلال اجتماعات تنسيقية يحضرها
ممثلو جميع الأطراف المعنية.

وأوضح أن الرابطة حرصت في برمجة المباريات على أن تكون المواعيد ثابتة
وموحدة حسب متطلبات القنوات المالكة لحقوق البث التلفزيوني وتماشيا مع
العقود المبرمة معها في هذا الشأن.

وأكد أن القنوات طرف أساسي في تحديد المواعيد بحيث تتم دعوتهم لمناقشة
المقترحات وكذلك متطلباتهم كشركاء وعلى ضوء ذلك يتم وضع التوقيتات
النهائية مضيفا أن ما تم تداوله من ملاحظات في الأيام الماضية في بعض
البرامج الرياضية بشأن توقيت المباريات معلومات غير دقيقة تتنافى مع ما
تم الاتفاق عليه مع القنوات في الاجتماعات التنسيقية.

– أمين الدوبلي-

وام/حليمة الشامسي/إسلامة الحسين

  • Share this post