‘الإمارات للبيئة’تنظم ‘من أجل إماراتنا نزرع’

دبي في 19 ديسمبر /وام/نظمت مجموعة عمل الإمارات للبيئة دورتها السنوية
“من أجل إماراتنا نزرع” برعاية المهندس الشيخ سالم بن سلطان بن صقر
القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني برأس الخيمة .وتم إطلاق مشروع زراعة
1,000 شجرة من أشجار السدرة المحلية ستساعد على تخفيف 6 أطنان مترية من
انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون سنوياً.

ونجحت الحملة التي أطلقتها المجموعة في عام 2007 في زراعة أكثر من
مليوني شجرة محلية في دولة الإمارات العربية المتحدة مما ساعد في
التخفيف من 12,364 طن متري من غاز ثاني أكسيد الكربون.

وقالت السيدة حبيبة المرعشي، رئيسة مجموعة عمل الإمارات للبيئة، “إن
التحرك نحو التزام أعمق بحماية البيئة من خلال زراعة أشجار جديدة و
الاهتمام بالأشجار القائمة يكتسب اهتماماً كبيراً في جميع أنحاء دولة
الإمارات العربية المتحدة”.

وفي كلمته خلال الفعالية قال المهندس الشيخ سالم بن سلطان بن صقر
القاسمي “إن الأشجار المزروعة في محمية سدر الطبيعية ستساعد في إنقاذ
أكثر من مليار نحلة، منوها الى ان هذه المبادرة الإماراتية تعود
بالفائدة على القضايا المحلية و العالمية. ووجه الشكر لمجموعة عمل
الامارات للبيئة لدعمها و مثابرتها لإشراك مختلف قطاعات المجتمع معا من
أجل بيئة أفضل آملا” أن تعودوا جميعكم مرة أخرى العام القادم لنزرع
الأشجار و أن تكونوا جزءا من تجميل هذه الدولة و تخضيرها “.

امل/وام/

وام/آمال عبيدي/زكريا محيي الدين