الاتحاد الدولي للرماية يشكر حمدان بن محمد ويشيد بالنجاحات التي حققتها بطولة فزاع ايطاليا للرماية./ إضافة أولى وأخيرة

كما أشاد ليوشيانو بمستوى رماة الامارات.. وقال أنهم يتمتعون بموهبة فطرية عالية ومع توفير الاحتكاك والمشاركة في مثل هذه البطولات سيكون لهم مستقبل مشرق في رماية الاطباق متمنيا أن يوفق عدد منهم في الحصول على بطاقات التأهل لأولمبياد ريودي جانيرو بالبرازيل.

من جانبه أكد محمد مبارك المطيوعي نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا لبطولات فزاع للرماية.. أن رعاية ودعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي منح البطولة بعدا وزخما كبيرين وحقق لها النجاح ونحن فخورين بهذه الرعاية التي مهدت الطريق الى رماتنا للوصول الى العالمية من خلال توفير الاحنكاك الافضل لهم.

ووجه الشكر الى الشيخ جمعة بن دلموك آل مكتوم على متابعنه المستمرة للبطولة وحرصه على انجاحها.. كما وجه الشكر الى سعادة صقر ناصر الريسي سفير الدولة لدى جمهورية ايطاليا على تواجده والاسهام بنجاح البطولة.

كما وجه الشكر الى سعادة صقر الريسي سفيرنا في ايطاليا والى اللواء الدكتور احمد ناصر الريسي رئيس اتحاد الامارات للرماية على على حرصهما على التواجد ودعمهما للبطولة مشيدا بالتزام رماتنا في التدريب والبطولة ذاتها حيث عكسوا المكانة الرياضية التي وصلت اليها رياضة الامارات على الصعيد القاري والدولي.

وعاد رماة ايطاليا الى الصدارة في بطولة فزاع ايطاليا للرماية بعد ان تصدروا منافسات التراب رجال وناشئين فردي وفرق واثبتوا أنهم قوة لا يستهان بها حينما انتزع الرامي فاليريو جرازيني المركز الاول والميدالية الذهبية اثر فوزه في المباراة النهائية على البريطاني ادوارد لينج صاحب الميدالية الفضية وجاء بعدهم ثالثا الرامي الايطالي اورونزو روشيرا بعد فوزه على مواطنه فابيو سوللامي وخرج البطل الاولمبي الذهبي التشيكي ديفيد كوستيلسكي من النهائي خامسا والاولمبي الكويتي فهيد الديحاني سادسا.

وعلى صعيد الفرق المشارة رجال فقد احتل المركز الاول ونال ذهبية البطولة فريق أومبري برصيد 363 طبقا وتلاه الفريق الايطالي 3 برصيد 356 طبقا ثم الفريق الايطالي 4 ثالثا برصيد 354 طبقا ثم منتخب الكويت رابعا برصيد 353 طبقا ثم ثم فريق الحلم خامسا برصيد 352 طبقا ثم المنتخب البريطاني سادسا برصيد 348 طبقا ثم الفريق الايطالي 2 سابعا برصيد 346 طبقا ثم فريق العين ثامنا برصيد 345 طبقا ثم الفريق الايطالي 1 تاسعا برصيد 342 طبقا ثم المنتخب القطري عاشرا برصيد 341 طبقا ثم المنتخب البولندي برصيد 336 طبقا ثم منتخب سان مارينو برصيد 332 طبقا.

اما على صعيد الشباب فقد احتكرت ايطاليا المراكز الثمات الاولى ونجح الهندي فيفان كابور في احتلال المركز التاسع برصيد 111 طبقا.

وجاء في المركز الاول ونال ذهبية البطولة ماتو مارنجيو بعد تغلبه على مواطنه جيوليو نيللي الذي نال الميدالية الفضية وكانت الميدالية البرونزية من نصيب مواطنهما لورنزوبوراتي.

– مبا -.

وام/مبا/سرا

Leave a Reply

Your email address will not be published.