الرئيسية / الإمارات / ‘التربية’تطلق برنامج تعاون مع الدنمارك لتعزيز العادات الغذائية لطلبة المدارس

‘التربية’تطلق برنامج تعاون مع الدنمارك لتعزيز العادات الغذائية لطلبة المدارس

دبي في 6 ديسمبر /وام/أطلقت وزارة التربية والتعليم برنامج ” فود موفرز”
بالتعاون المشترك مع مملكة الدنمارك من خلال الشركة الدنماركية الرائدة
في صناعة الأغذية ” آرلا” بهدف تعزيز العادات الصحية والغذائية لطلبة
المدرسة الإماراتية وذلك في مقر وزارة التربية والتعليم في دبي .

وسيتم تطبيق المرحلة الأولى من البرنامج على طلبة الصف السادس في 150
مدرسة حكومية وخاصة في كافة إمارات الدولة وتخضع المدارس المشاركة
لمسابقات توثق من خلالها مراحل تطبيق البرنامج للتعرف على مدى
التزامها في معايير البرنامج وذلك تحت إشراف مختصين من الوزارة والشركة،
وسيتم اختيار أفضل 3 مدارس للمشاركة في مسابقة عالمية متخصصة.

وتم اطلاق البرنامج في مقر وزارة التربية والتعليم بدبي أمس بحضور
معالي جميلة بنت سالم مصبح المهيري وزيرة دولة لشؤون التعليم العام
وسعادة فرانز مايكل ميلبن سفير الدنمارك لدى الدولة و جينز مارتن
ألزبيرغ القنصل العام لمملكة الدنمارك لدى دولة وسعادة مروان الصوالح
وكيل الوزارة للشؤون الأكاديمية للتعليم العام وسعادة الدكتورة آمنة
الضحاك الشامسي الوكيل المساعد لقطاع الرعاية والأنشطة و آن كاميليا
مدير شركة آرلا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا و أنيت هولم مدير عام
شركة ” آرلا ” بالدولة.

ويأتي البرنامج في سياق حرص وزارة التربية والتعليم على رفد الطلبة
بممارسات غذائية وصحية من شانها تكريس نمط حياة صحي يسهم في الارتقاء
بأدائهم في كافة المجالات خلال مسيرتهم التربوية.

وقالت معالي جميلة بنت سالم المهيري ان وزارة التربية والتعليم تعمل على
توسيع نطاق شراكتها مع كافة المؤسسات والشركات العالمية لتدعيم مسيرة
طلبتنا ضمن المدرسة الإماراتية من كافة الجوانب ذات الصلة سواء أكانت
العلمية او الصحية .ولفتت معاليها إلى الأهمية القصوى التي توليها
الوزارة للجوانب الصحية للطلبة وهي في سبيل ذلك تعمل وبشكل متواصل على
تكريس نهج حياة صحي لديهم وفقا لمعايير عالمية .

بدورها عبرت أنيت هولم المدير العام لشركة آرلا للأغدية في الإمارات
عن فخرها بإطلاق هذه المبادرة مع وزارة التربية والتعليم وقالت ” إننا
نؤمن بأهمية العادات الغذائية الصحية للطلبة فهي تعد من أهم أوليات
آرلا، من خلال التركيز على الافكار الصحية الجديدة للطلبة ، وتطبيقها
عبر العمل الجماعي القائم على التشويق والمرح بين الطلبة بما يخلق
أساسا قويا للتغيرات المستدامة في عادات تناول الطعام وبالتالي حياة
أكثر صحة بين الطلبة.

و يرتكز البرنامج على أربع مراحل رئيسية وهي البحث بحيث يفتح المجال
للطلبة للبحث عن الأنماط الصحية ومن ثم المضي قدما في وضع أفكار رئيسية
تسهم في تبنيهم لطرق غذائية صحية وبعد ذلك ابتكار أساليب لتحفيز الطلبة
على تبني تلك الأفكار وتتمثل المرحلة الرابعة في المداومة على نمط
الغذاء الصحي ليصبح اسلوب حياة.

ويهدف البرنامج إلى تعزيز العادات الصحية والغذائية لدى الطلبة من خلال
تبنيهم لأنماط غذائية صحية وسيطبق المشروع عبر الأندية الطلابية في
المدارس المحددة بطرق ابتكارية وتفاعلية قائمة على المتعة والتشويق
ويتولى فريق العمل المشترك ما بين وزارة التربية والتعليم وشركة ” آرلا
” توفير حقيبة تدريبية للمعلمين في المدارس التي سيتم اختيارها
للمشاركة في البرنامج.

امل/وام/

وام/آمال عبيدي/زكريا محيي الدين

شاهد أيضاً

حمدان بن محمد بن راشد: الرياضة تسهم في بناء شخصية الفرد وتمنحه السعادة و الطاقة الإيجابية

الأربعاء، ١٢ ديسمبر ٢٠١٨ – ١٠:٠٧ م دبي في 12 ديسمبر / وام / أكد …