الرئيسية / العالم / "الشارقة للخدمات الإنسانية " تشارك في ملتقى طيف التوحد في تونس.

"الشارقة للخدمات الإنسانية " تشارك في ملتقى طيف التوحد في تونس.

تونس في 5 فبراير / وام / شارك وفد مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية
برئاسة سعادة الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي مدير عام المدينة في
الملتقى العلمي الدولي الـ 18 حول طيف التوحد بين الواقع والمأمول تحت
شعار ” لنتحد من أجل أطفال التوحد ” .

نظم الملتقى – الذي استمر ثلاثة أيام – الإتحاد التونسي لإعانة الأشخاص
القاصرين ذهنيا “فرع جربة ميدون” بالتعاون مع المركز الوطني محمد
السادس للمعاقين بالمغرب وبالتنسيق مع الاتحاد الدولي للدمج والسياحة
والترويح للجميع.

وضمن فعاليات الملتقى العلمية قدم محمود عبد المقصود الاختصاصي النفسي
في مركز الشارقة للتوحد التابع للمدينة ورقة عمل بعنوان ” الممارسات
المبنية على الأدلة العلمية في إدارة التحديات السلوكية للطلاب ذوي
اضطراب طيف التوحد ” حيث أكد أن المدينة هي أول من أدخل خدمة متخصصة
للطلاب ذوي اضطراب طيف التوحد في دولة الإمارات عام /1994- 1995/ ليتم
فيما بعد تأسيس مركز الشارقة للتوحد سنة 2002 بهدف تقديم خدمات تربوية
وعلاجية تخصصية مناسبة للأطفال وللشباب ذوي اضطراب طيف التوحد وأسرهم.

وتطرق عبدالمقصود إلى خبرات المركز في تطبيق الممارسات المبنية على
البحوث العلمية ضمن العديد من طرق التدخلات السلوكية وعرض دراسة حالة
لأحد الطلاب الملتحقين بمركز الشارقة للتوحد .. مشيرا إلى الإجراءات
التي تم اتباعها في إدارة التحديات السلوكية لديه من خلال الاستعانة
بأحد الممارسات المتبعة بالمركز وهي تحليل السلوك الوظيفي وطرق دعم
السلوك الإيجابي.

وحظيت ورقة العمل بتجاوب كبير من المشاركين في الملتقى من مختلف الدول
العربية والأجنبية كونها تضم الجانبين النظري والعملي إضافة لإمكانية
تطبيقها في المؤسسات والمراكز العاملة مع الأشخاص ذوي اضطراب طيف التوحد
مع وجود شرح عملي واف عن الآلية العلمية الحديثة التي يعمل بموجبها
المركز مع طلابه.

وشاركت سعادة الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي – على هامش الملتقى – في
اجتماع مجلس إدارة الاتحاد الدولي للدمج والسياحة والترويح للجميع الذي
ناقش التقارير الفنية والمالية لعام 2016 إضافة الى وضع خطة عمل الاتحاد
خلال العام الجاري وكانت من أهم توصياته تكثيف الدورات التدريبية
المتخصصة والتي تعمل على تعزيز فكر التأهيل المرتكز على الترويح
والتاكيد على إقامة المخيمات السنوية كإحدى أنشطة الخلاء وأهمها بجانب
الاهتمام بالمطبوعات التي من شأنها توثيق حقوق الاشخاص ذوي الإعاقة
وتصميم الأدلة السياحية المناسبة للأشخاص ذوي الإعاقة.

وفي ختام الملتقى تم تكريم مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية من قبل
الإتحاد التونسي لإعانة القاصرين ذهنيا والمركز الوطني محمد السادس
للمعاقين في المغرب والاتحاد الدولي للدمج والسياحة والترويح للجميع ..

فيما كرم وفد المدينة هذه الجهات متمنيا استمرار التعاون وتبادل الخبرات
والنجاح للجميع.

ععع – دنا.

وام/ععع/دنا/سلا

شاهد أيضاً

‘تحالف دعم الشرعية’: الهجمات الإرهابية الحوثية على المدنيين والمنشآت المدنية تهديد للأمن الإقليمي والدولي

الثلاثاء، ٢١ مايو ٢٠١٩ – ١١:٢٢ ص الرياض في 21 مايو / وام / قال …