العربي يحذر من عواقب تصاعد الأعمال العسكرية والهجمات الإرهابية في سوريا.

القاهرة في 24 مايو / وام / حذر الدكتور نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية من عواقب التصعيد الخطير للأعمال العسكرية وأعمال العنف التي شهدتها سوريا خلال الأيام الماضية.

وندد الأمين العام – في بيان له اليوم – بالهجمات الإرهابية التي استهدفت المدنيين الأبرياء في مدينتي طرطوس وجبلة كما عبر عن قلقه الشديد من تداعيات تصعيد الأعمال العسكرية التي تشهدها مختلف انحاء سوريا والتي من شأنها أن تؤدي إلى انهيار ترتيبات الهدنة ووقف الأعمال العدائية التي تم الاتفاق عليها في البيان الأمريكي الروسي المشترك الصادر في التاسع من مايو الجاري والذي جرى التأكيد عليها في بيان اجتماع المجموعة الدولية لدعم سوريا الصادر في فيينا في 17 مايو الجاري .

ودعا الأمين العام كافة الأطراف المعنية لبذل كل الجهود لضمان استمرار الهدنة وتهيئة الأجواء الملائمة لاستئناف مسار المفاوضات في جنيف تحت رعاية الأمم المتحدة.

– قر –

وام/ععا/مصط

Leave a Reply

Your email address will not be published.