المنتدى الإسلامي بالشارقة يختتم برامجه في ‘ عام التسامح ‘

الشارقة في 30 ديسمبر / وام / اختتم المنتدى الإسلامي بالشارقة برامجه
في “عام التسامح” التي هدفت في مجملها إلى تعزيز مفهوم التسامح وأبراز
مفاهيم العطاء والارتقاء بمبادئ المسؤولية الاجتماعية وتحفيز روح
المبادرة المؤسسية في خدمة المجتمع.

وفي هذا الصدد .. نفذ المنتدى البرنامج الخامس بعنوان ” المساهمة
المجتمعية ” ضمن سلسلة ملتقيات الثقافة الإسلامية والذي تزامن إطلاقه في
2019م عام التسامح وتخلله العديد من البرامج المجتمعية والأنشطة
الثقافية المتنوعة في إمارة الشارقة .

وتناولت عائشة أحمد الحويدي رئيس اللجنة النسائية بجمعية الشارقة
الخيرية محور أهمية التطوع ودوره في بناء المجتمع، مؤكدة أن التطوع
بالوقت والجهد أسمى أشكال البذل والعطاء بالمجتمع وأن العمل التطوعي
يزيد اللحمة ويعزز أواصر المحبة والترابط بين الناس.

ولفتت إلى أن التطوع يسهم أيضا في النمائ الاجتماعي وتماسكه ويغرس
في نفوس المطوعين الرضا بالله عز وجل في نيل الثواب والأجر، ويقوي
الشخصية ويبني بالنفس قيم الولاء والانتماء للوطن ومشاعر المسؤولية في
تنمية المجتمعات.

وقدمت مريم إبراهيم القصير مدير إدارة التثقيف الإجتماعي في دائرة
الخدمات الاجتماعية محور التطوع في رعاية كبار السن، مشيدة بالمبادرات
العديدة وبرامج التمكين الهادفة في إمارة الشارقة في ظل عناية ورعاية
صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم
الشارقة نحو تحقق التمكين المجتمعي والدمج الفعال لكبار السن وفق أحدث
الخبرات العالمية .

من جانبه قدم محمد زكريا الخبير في مدينة الشارقة للخدمات
الإنسانية محور التطوع في رعاية أصحاب الهمم، وبين أهمية التطوع لأصحاب
الهمم بين الحقوق والواجبات، ودور العمل التطوعي لذوي الإعاقة في مد
جسور التواصل والمودة مع فئات المجتمع، وتحفيزهم على تقديم الرعاية
والدعم لهم وتحديدا النشء والشباب، وذلك وفق معايير أخلاقية عالية في
احترام كرامتهم واستقلاليتهم ويليق بقدراتهم وخبراتهم، مما يعزز قيم
التسامح والإيثار الإيجابي ويغرس قيم إنسانية سامية ومجتمعية عامة،
جوهرها التطوع في خدمة الإنسان.

تجدر الإشارة إلى أن المنتدى كرس سلسلة الملتقيات تعزيزا لمفهوم
التسامح والإرتقاء بمبادئ المسؤولية الاجتماعية، وتحفيزا لروح المبادرة
المؤسسية في خدمة المجتمع، وخدمة لمفهوم تطوعي في ضوء الثقافة الإسلامية
والتعاليم السمحة، لما تتضمنه هذه السلسلة من تعزيز لمفاهيم التكامل
والالـتزام الأخلاقي لمسؤولية جميع مكونات المجتمع لمفهوم التطوع
والعطاء غير الربحي الهادف.

وام/علياء آل علي/أحمد البوتلي

  • Share this post