‘تطوير معايير العمل في الشارقة’ تكشف عن تفاصيل المهرجان الرياضي العمالي الثاني

الشارقة في 19 ديسمبر / وام / كشفت هيئة تطوير معايير العمل في الشارقة
عن تفاصيل النسخة الثانية من المهرجان الرياضي العمالي، بالتعاون مع
مجلس الشارقة الرياضي، وشركة “ريتش تارجت” للخدمات والتعهدات الرياضية،
والذي سينطلق في 28 ديسمبر الجاري، ويستمر حتى نهاية شهر مارس من عام
2019.

وستقام المباريات كل يوم جمعة في المتنزه الوطني بالشارقة، مقابل مطار
الشارقة الدولي، على فترتين الصباحية من الثامنة وحتى الحادية عشرة
صباحاً، والمسائية من الساعة الثالثة حتى السادسة مساءً، لتتنافس خلاله
الفرق العمالية في العديد من الرياضات ومنها الكريكيت والهوكي وكرة
القدم وكرة السلة والكرة الطائرة.

ووصلت أعداد الفرق المُسجلة في كرة القدم والسلة إلى 25 فريقا، أما عن
الكريكت فقد وصل أعداد الفرق إلى 35 فريقا، و12 في كرة الطائرة، و18 في
الهوكي.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي أقامته الهيئة أمس في غرفة تجارة
وصناعة الشارقة، وترأسه سعادة سالم يوسف القصير، رئيس هيئة تطوير معايير
العمل في الشارقة، بحضور سعادة عيسى هلال الحزامي، الأمين العام لمجلس
الشارقة الرياضي، وطارق سالم الخنبشي، مؤسس ومدير شركة ريتش تارجت
للخدمات والتعهدات الرياضية، وعمار حسن آل علي، مفتش عمل رئيسي في وزارة
الموارد البشرية والتوطين، وسعادة خليفة المري، ممثل القيادة العامة
لشرطة الشارقة، وسعادة المهندس فتحي عفانة، الرئيس التنفيذي لشركة فاست
لمقاولات البناء، وسط توقعات بأن تحظى النسخة الثانية بإقبال ومشاركة
كبيرين من مختلف فئات العمال وموظفي الدوائر والمؤسسات الحكومية والخاصة
في الشارقة.

وقال سعادة سالم يوسف القصير اننا نسعى إلى فتح الباب أمام كافة
الجنسيات التي تتألف منها شرائح العمال المقيمة في الشارقة، للتحاور ومد
جسور التعاون فيما بينها، بالإضافة إلى تعميق العلاقة بين العمال وأرباب
العمل وجعلها أكثر شفافية.

وضاف أن المهرجان الرياضي العمالي يهدف إلى جعل الرياضة أسلوب حياة
بالنسبة لشرائح العمال، فضلاً عن كونه يساعدهم في الترفيه عن أنفسهم من
خلال ممارسة مختلف الرياضات التي يفضلونها، كما ينمي فيهم روح المنافسة
والوصول إلى المركز الأول.

وأوضح أنه قد زاد عدد الفرق المشاركة في هذه النسخة الى أكثر من 120
فريقا مقارنة بالنسخة الاولى التي شارك بها 74 فقط ..مشيرا الى أنه تم
اشراك أسر اللاعبين من النساء و الأطفال في انشطة متنوعة تمس الجانب
الرياضي والترفيهي والتوعوي وبرامج خاصة للاطفال وذلك بهدف ادخال
السعادة وإظهار مدى اهتمام دولة الامارات بفئة العمالة وعائلاتهم
المقيمة في الدولة وفي الشارقة تحديدا.

وام/علياء آل علي/رضا عبدالنور