حبس خادمة سرقت مجوهرات مخدومتها وفضحها الـ «فيس بوك»

قضت محكمة الجنايات في دبي، بالحبس ستة أشهر وغرامة 30 ألف درهم والإبعاد بحق خادمة آسيوية (47 عاماً)، بعد إدانتها بتهمة سرقة مجوهرات بقيمة 30 ألف درهم من فيلا مديرة أجنبية في منطقة جميرا، إذ فوجئت المجني عليها بصور للخادمة على صفحتها في منصة التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، وهي ترتدي مجوهراتها المسروقة.

وأفادت المجني عليها، في تحقيقات النيابة العامة، بأنها لاحظت اختفاء عدد من قطع المجوهرات الخاصة بها وببناتها، في الفترة التي كانت تعمل فيها الخادمة المتهمة في بيتها بمنطقة جميرا، موضحة أن اختفاء المجوهرات حدث في تواريخ مختلفة خلال الفترة من 2013 إلى 2018، حيث فوجئت بنات المجني عليها باختفاء بعض قطع المجوهرات من البيت، وبسؤال الخادمة المتهمة عن القطع المختفية، كانت تفيد بأنها لم تشاهدها.

وأضافت أنها أنهت علاقة العمل بينها وبين الخادمة عام 2018، وفي أبريل من العام الجاري، شاهدت صوراً للخادمة المتهمة معروضة على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، ترتدي المجوهرات المختفية، فأبلغ زوجها الشرطة متهماً الخادمة بسرقة مجوهرات زوجته وبناته، ونجحت شرطة دبي في إلقاء القبض على المتهمة، وضبطت بعض المسروقات بحوزتها.

وأكدت المجني عليها أنّ من بين المشغولات الذهبية المسروقة، التي كانت المتهمة ترتديها في صورها على «فيس بوك»، سلسلة ذهبية مكتوباً عليها اسم ابنتها.

 

طباعة




  • Share this post