غدا .. فرسان الإمارات يدافعون عن لقب مونديال الشباب للقدرة

راشد بن دلموك: شعارنا المركز الأول.. وثقتنا كبيرة بفرساننا.

إرميلو في 8 سبتمبر/ وام / تستضيف مدينة إرميلو الهولندية غدا
/الخميس/ بطولة العالم للشباب والناشئين للقدرة و التي تنطلق في الـ7
صباحا بتوقيت العاصمة أمستردام “التاسعة مساء بتوقيت الإمارات”.

و يتطلع فريق فرسان الإمارات إلى المحافظة على اللقب للمرة الثالثة
على التوالي بعد سيطرتهم على آخر نسختين من البطولة و يسعى فرساننا إلى
المنافسة والفوز بفئتي الفردي والفرق في السباق الذي يمتد لمسافة 120
كلم.

ويشارك فريق الإمارات في البطولة برعاية طيران الإمارات التي ترتبط
ارتباط وثيقا برياضة الفروسية وسباقات القدرة والخيل، وتضم قائمة
الفرسان الذين سيمثلون الدولة كلا من الفارس سعيد سالم عتيق المهيري بطل
آخر نسختين و الذي سيمتطي صهوة الفرس “هالة” نجمة بطولة العالم للقدرة
للكبار في بيزا قبل نحو 4 أشهر، وفارس أحمد سعيد المنصوري الذي سيمتطي
صهوة “آغيت دي غزال” أو “زيزوم” وفق القرار الفني الأخير بعد عملية
الفحص، بينما تشهد البطولة مشاركة 3 وجوه جديدة في المونديال وهم: خلفان
جمعة بالجافلة الذي سيقود “كاستليبار أوت لو”، وحمدان أحمد محمد المري
على صهوة “لوكيليا ستاروود كومت” وعبدالله علي محمد العامري الذي سيقود
“عيوفلا ليزون” أو “تونكي دي بو بازل”.

وتشهد البطولة مشاركة نحو 75 فارسا وفارسة يمثلون 22 دولة من مختلف
قارات العالم منها 3 دول عربية وهي الإمارات والبحرين وتونس و تعتبر
البطولة التي تقام تحت إشراف الاتحاد الدولي للفروسية الأكبر من نوعها
التي تشهدها مدينة إرميلو في هولندا على مستوى سباقات القدرة.

وأكد الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم رئيس مجلس إدارة نادي دبي
للفروسية، أن رياضة القدرة في الدولة، حققت العديد من الإنجازات في
مختلف المحافل الدولية ويعتبر الحضور الإماراتي المميز على خارطة
الرياضة العالمية ثمرة للدعم الذي تحظى به رياضة الآباء والأجداد من قبل
صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس
الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” .

وأضاف إن فريق الإمارات يضم مجموعة من الأسماء الواعدة من خيرة
الفرسان الذين أثبتوا جدارتهم في العديد من المحافل و الاستحقاقات
الدولية، والثقة تتجدد بهم في بطولة العالم للشباب والناشئين التي
تستقطب نخبة الفرسان الشباب من مختلف أنحاء العالم لافتا إلى أن شعار
أبناء الإمارات الصدارة والمركز الأول دائما وسيكون الجميع على قدر
التحدي والطموح لتحقيق هدف الريادة والتميز.

و أشاد الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم بالعمل الجماعي وروح الفريق
الواحد بين مختلف أفراد بعثة الدولة في هولندا، متمنيا التوفيق لفرساننا
في مشوار المونديال والعودة بإنجاز عالمي جديد إلى أرض الوطن يضاف إلى
رصيد رياضة دولتنا الحبيبة.

و دشنت البطولة فعالياتها عبر حفل الافتتاحي الرسمي الذي شهد مشاركة
الوفود الرسمية من الدول، وجرت مراسم الحفل بصورة أنيقة عبر دخول ممثلي
الفرق في عربات الخيول المميزة، وحمل علم الدولة في الافتتاح اللواء
خبير محمد عيسى العظب المدير الإداري لبعثة فريق الإمارات، وتم التقاط
صورة جماعية على منصة الاحتفال مع فرسان الإمارات الذين سيمثلون الدولة
في المونديال.

ويمتد سباق اليوم لمسافة 120 كلم مقسمة على 4 مراحل المرحلة الأولى
لمسافة 38 كلم”المسار البرتقالي”، المرحلة الثانية لمسافة 23 كلم
“المسار الأبيض”، المرحلة الثالثة لمسافة28 كلم “المسار الأحمر” ثم
المرحلة الرابعة والأخيرة لمسافة 31 كلم “المسار الأصفر”.

و جرت اليوم إجراءات الفحص البيطري للخيول وقياسات الأوزان للفرسان
المشاركين و اشترطت اللجنة المنظمة أن يكون عمر الخيول المشاركة 8 سنوات
فما فوق، وألا يقل وزن الفارس عن 60 كلم و أن لا يقل الحد الأدنى للسرعة
عن 14 كلم في الساعة وأن لا تزيد نبضات الخيل عن 64 نبضة في الدقيقة.

ويبحث الفارس سعيد المهيري عن الثلاثية أو”الهاتريك” غدا في
مشاركته الثالثة بتاريخ المونديال، ويسعى بطل العالم إلى الاحتفاظ
باللقب على مستوى فئة الفردي بعد نيله لقب آخر نسختين من بطولة العالم
للشباب والناشئين “فيرونا 2017” و”بيزا 2019″،وسيمتطي صهوة الفرس “هالة”
بطلة مونديال بيزا في ايطاليا قبل نحو 4 أشهر.

و أكد سعيد المهيري جاهزيته لخوض المنافسات ومواصلة سلسلة
الإنتصارات والسعي لانتزاع اللقب الثالث على التوالي خاصة مع الفرس
“هالة” نجمة مونديال القدرة للكبار في بيزا فضلا عن وجودها في المراكز
الأولى خلال النسخة الماضية من بطولة الشباب و الناشئين قبل عامين وسبق
له امتطاء الفرس “هالة” في الفترة الأولى من انضمامها إلى اسطبلات M7 في
سباقات اوستن بارك بانجلترا وحقق معها آنذاك المركز الثاني مشيرا إلى
أنه وزملاءه في الفريق حريصون على اتباع التوجيهات من أجل العودة
بالميدالية الذهبية سواء على مستوى فئة الفردي أو الفرق مع زملائه
الفرسان.

و أوضح المهيري أنه لم يتواجد في المعسكرات الصيفية الخارجية التي
احتضنتها أوروبا لظروف خاصة، وفضل مواصلة التدريب في الدولة، لافتا إلى
أن المنافسة لن تكون سهلة بسبب مسارات السباق التي تتطلب السرعة وستكون
أقوى الفرق التي ستنافس الإمارات على اللقب فرق البحرين واسبانيا إلى
جانب فرنسا.

ويعتبر الفارس خلفان بالجافلة أصغر المشاركين في فريق الإمارات
ويبلغ من العمر15 عاما وتعد المشاركة هي الأولى له في بطولة بحجم
المونديال.

و أعرب بالجافلة عن فخره واعتزازه بتمثيل الدولة مع زملائه
المشاركين في البطولة التي يسعى من خلالها إلى دخول التاريخ وتسجيل اسمه
ضمن قائمة الشرف لفرسان الإمارات الذين سبق لهم تحقيق اللقب في تاريخ
البطولة، مشيرا إلى أنه على المستوى المحلي شارك في العديدمن السباقات
المهمة والتي تضاهي بطولات العالم أبرزها كأس صاحب السمو الشيخ محمد بن
راشد آل مكتوم للقدرة لمسافة 160 كلم وكأس سمو ولي عهد دبي للقدرة
لمسافة120 كلم.

و كشف بالجافلة أنه سيمتطي الجواد “كاستليبار اوت لو” ويعتبر من
الخيول القادرة على تقديم عرض مميز عطفا على المستوى الذي حققه في
السباقات التأهيلية التي شارك فيها على صهوته، آملا أن يتكلل مشواره
بالفوز مع زملائه الفرسان من أجل تكرار المشهد في النسخة الماضية التي
سجلت دخولا جماعيا لفريق الإمارات بعد احتكار المراكز الخمسة الأولى.

وأعرب فارس المنصوري عن أمله في الظهور بالصورة المميزة التي يتطلع
إليها الجميع و تحقيق المركز الأول لفريق الإمارات في الحدث العالمي
الذي يجمع أقوى الفرسان والخيول، مشيرا إلى أنه جاهز للتحدي خاصة بعد
خوض العديد من المنافسات في المعسكر الصيفي بأوروبا وتحقيق نتائج جيدة
في مرحلة التأهيل مع الخيول المرشحة للمشاركة في المونديال.

وقال المنصوري إن روح الفريق الواحد هو شعار فرسان الإمارات في
المهمة العالمية اليوم، وأعرب عن أمله في ثاني مشاركة له في المونديال،
بتحقيق إنجاز جديد يثلج صدور قادة و شعب الإمارات، مؤكدا أن فريق
الإمارات لن ينظر إلى الفرق الأخرى المشاركة و سيحرص على التعامل مع
مجريات السباق بكل جدية وإصرار لتحقيق الهدف المنشود.

  • Share this post