غرفة الشارقة تخرج 14 متدربا من دبلوم ‘وكيل ضريبة القيمة المضافة’

الشارقة في 30 ديسمبر / وام / اختتمت غرفة تجارة وصناعة الشارقة ممثلة
بمركز الشارقة للتدريب والتطوير مؤخرا دبلوم “وكيل ضريبة القيمة
المضافة” الذي نفذته بالتعاون مع أكاديمية “بي دبليو سي” إحدى شركات
الخدمات المهنية الرائدة في المنطقة وذلك في إطار جهودها لتطوير الكوادر
الوظيفية العاملة في الغرفة وعدد من المؤسسات الحكومية في الشارقة
وخريجي الجامعات الباحثين عن عمل في مجال التحصيل والامتثال الضريبي
وتأهيلهم بالمعارف والمهارات التي تمكنهم من تنفيذ مهامهم الوظيفية
باحترافية وجودة عالية وفق أفضل الممارسات والمعايير المتبعة عالمياً.

وتخرج من الدبلوم الذي أقيم على مدار 7 أيام 14 متدربا من موظفي
الغرفة وشرطة الشارقة وبلدية الشارقة العاملين في تخصصات المحاسبة
والإدارة المالية حيث خضع المشاركون لبرنامج مهني تخصصي تضمن عددا من
المحاور أهمها آلية صياغة تقييم أولي لتطبيق نظام ضريبة القيمة المضافة
على العمليات والحسابات وكيفية حساب الضريبة على الشراء وبيع السلع أو
الخدمات وطريقة استخدم ميزان المراجعة لتعويض النقص في ضريبة القيمة
المضافة وتقييم تأثيرها على مختلف القطاعات.

وأكدت مريم سيف الشامسي مساعد المدير العام لقطاع خدمات الدعم
بالغرفة أن الغرفة تولي أهمية خاصة للدورات والبرامج التدريبية المتخصصة
ومتابعة كافة المستجدات التي تهم مجتمع الأعمال في الإمارة بهدف زيادة
الوعي القانوني والمالي وإطلاع أصحاب الشركات والمعنيين بمختلف النواحي
المرتبطة بأنظمة العمل لاسيما حول ضريبة القيمة المضافة وآليات التعامل
معها بهدف تعزيز معرفة أعضائها والعاملين في المؤسسات الحكومية في
الشارقة حول الضريبة وتطبيقاتها المختلفة وكيفية تأثيرها على بيئة
الأعمال.

وأشارت إلى أن الدبلوم الذي تم تنفيذه سيسهم بشكل كبير في دعم
المؤسسات على بناء قدرتها الضريبية من خلال تعريف موظفيها بتفاصيل
تشريعات ضريبة القيمة المضافة في الإمارات وآلیة تطبیقها وأهميتها
وتأثیرها الاقتصادي بشكل يؤدي إلى تحقيق الخدمة المثلى للمتعاملين ويحفظ
الحقوق المالية لأصحاب العلاقة وبما يعزز المنظومة المالية لحكومة
الشارقة ..لافتة إلى أهمية تطوير أداء العاملين في مجال التحصيل الضريبي
باعتبارهم من العناصر الأساسية لنجاح النظام الضريبي الإماراتي من خلال
مساعدة قطاعات الأعمال على الامتثال لالتزاماتهم الضريبية.

وام/بتول كشواني/مصطفى بدر الدين

  • Share this post