قائد عام شرطة دبي يشيد بالدعم الذي خصصته الموازنة الجديدة لدعم قطاع الأمن

دبي في 29 ديسمبر/ وام / أشاد اللواء عبدالله خليفة المري القائد العام
لشرطة دبي بالدعم اللامحدود الذي يوليه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد
آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”
لقطاع الأمن والعدل والسلامة عبر تخصيص 19 بالمائة من إجمالي الإنفاق
لدعم هذا القطاع وتطويره وجعله قادرا على أداء دوره بحرفية واستباقية
حتى أصبح من القطاعات التي تفاخر بها الإمارة عالميا وذلك بفضل ما حققته
دبي من تقدم وازدهار جعلها وجهة مختارة للسائحين والراغبين في العمل
والاستثمار خاصة وأننا على أعتاب عام جديد وعام احتضان إمارة دبي للحدث
التاريخي إكسبو 2020.

وأكد اللواء المري – في تصريح له اليوم – أن اعتماد صاحب السمو الشيخ
محمد بن راشد آل مكتوم دورة الموازنة لثلاثة أعوام قادمة وتخصيص سموه
لإجمالي نفقات قدرها 196 مليار درهم هو تأكيد على الإمكانات الهائلة
التي تتمتع بها إمارة دبي وحرصها على تطوير منظومة العمل في كل قطاع وفق
أولويات تستشرف المستقبل وتحقق التوازن.. مشيرا إلى أن قطاع الأمن
والعدل والسلامة واحد من أهم القطاعات في أي مجتمع ذلك أن الأمن هو
ركيزة التنمية وتعزيزه حفظ لسلامة واستقرار المجتمعات ومن خلاله ندفع
بعجلة التطور في كافة المجالات إلى الأمام بكل طمأنينة.

وأشاد اللواء المري أيضا بتخصيص 5 بالمائة من إجمالي الإنفاق الحكومي
لتطوير الأداء وترسيخ ثقافة التميز والإبتكار والإبداع وذلك في قطاع
الخدمات العامة والتميز الحكومي والإبداع والإبتكار والبحث العلمي مؤكدا
أن ذلك من شأنه تعزيز جانب البحوث العلمية المرتبطة بالمجال الأمني
والشرطي والتي تساهم بدورها في استشراف المستقبل الأمني.

وقال إن هذا الدعم اللامحدود حقق خلال السنوات الماضية تطورا كبيرا على
كافة المستويات الداخلية والخارجية حتى غدونا الجهة التي يقصدها العالم
للإستفادة من تجاربنا المتميزة في تعزيز الأمن ومكافحة الجريمة.

وام/حليمة الشامسي/عبدالناصر منعم

  • Share this post