لجنة شؤون التربية بالوطني الاتحادي تناقش موضوع التعليم العالي .

دبي في 23 مايو / وام / ناقشت لجنة شؤون التربية والتعليم والشباب والإعلام والثقافة بالمجلس الوطني الاتحادي خلال اجتماعها اليوم في مقر الأمانة العامة للمجلس بدبي برئاسة سعادة ناعمة عبد الله الشرهان رئيسة اللجنة وبحضور ممثلي وزارة التربية والتعليم / شؤون التعليم العالي موضوع سياسة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

وقالت سعادة ناعمة الشرهان إن اللجنة طرحت استفساراتها فيما يتعلق بموضوع سياسة التعليم العالي والتي دارت حول حول نسب التوطين في الجامعات والكليات الحكومية والامتيازات والرواتب الخاصة بالهيئة التدريسية إضافة إلى السنة التأسيسية في الجامعات لافتة إلى أنها مكلفة لولي أمر الطالب وللدولة .. كما تم الاستفسار حول أسباب اغلاق بعض التخصصات في الجامعات منها كلية التربية إلى جانب متطلبات القبول في التعليم العالي ومدى توافق المناهج مع متطلبات مؤسسات التعليم العالي ومدى مناسبتها لسوق العمل .

ولفتت إلى أن اللجنة استفسرت أيضا عن أهم التحديات التي تواجه الطلبة في التعليم منها دراسة الايلتس والتوفل والتي يعد اليوم مطلبا أساسيا للتخرج وتطرقت اللجنة إلى أسباب توجه الطلبة للدراسة في الجامعات الخاصة وإلى غياب الكادر المواطن في التخصصات التي تدرس الثقافة الوطنية ..

مشيرة إلى أن في هذه التخصصات يعد المواطن هو الأقدر على تعليم الطالب ونقل المعلومات والأفكار التي تتعلق بثقافته المحلية.

وأفادت الشرهان بأن أعضاء اللجنة ركزوا على البحث عن الإشكاليات التي تتعلق في الموضوع وطرحها على ممثلي الحكومة والمساهمة في إيجاد الحلول لها .. مؤكدة أنه لا بد من وضع معايير معقولة تتناسب مع الطالب ومع واقع التعليم في الدولة.

جدير بالذكر أن اللجنة تناقش الموضوع من عدة محاور هي : الأعباء الوظيفية ورفاهية المعلم والطالب والمخرج التعليمي وإدارة الميدان التربوي والجدول الزمني للعام الدراسي .

حضر الاجتماع أعضاء اللجنة سعادة كل من حمد أحمد الرحومي مقرر اللجنة ومحمد الكمالي وصالح مبارك العامري وعائشة بن سمنوه وأحمد يوسف النعيمي وسعيد الرميثي .

– مل –

وام/معم/ظمم/زمن

Leave a Reply

Your email address will not be published.