مجلس الوحدة الإعلامية العربية يمنح سيف بن زايد القلادة الذهبية من الدرجة الأولى.

عمان في 26 مايو / وام / منحت الأمانة العامة لمجلس الوحدة الإعلامية العربية واللجنة العليا لتقييم الجوائز العربية في المملكة الأردنية الهاشمية .. الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية القلادة الذهبية من الدرجة الأولى تقديرا لجهود سموه في دعم الإعلام الأمني وتطويره في دولة الإمارات تنفيذا لرؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.

وقالت الأمانة العامة في بيان لها اليوم من العاصمة الأردنية عمان إن قرار منح سمو الشيخ سيف بن زايد القلادة الذهبية من الدرجة الأولى جاء تزامنا مع اختيار المجلس للشارقة عاصمة الصحافة العربية لعام 2016 .

كما قررت لجنة تقييم الجوائز العربية منح إدارة الإعلام الأمني في الإدارة العامة للإسناد الأمني في الأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية ” جائزة الهيثم للإعلام العربي ” عن أفضل إدارة إعلام أمني لعام 2016 .

وقال هيثم علي يوسف الأمين العام لمجلس الوحدة الإعلامية العربية ..

إننا في هذا العام نحتفل باختيار الشارقة عاصمة للصحافة العربية وبتكريم قيادات عربية نعتز بها وبمنجزاتها.

وأضاف أن المجلس وكوادره في الأردن يعملون بشكل دائم لرصد إنجازات الإعلام العربي عامة والإعلام الأمني على وجه الخصوص لأهميته الكبيرة في التوعية وحفظ الأمن والاستقرار على المستويين العربي والعالمي وهذا ما لمسناه في جهود الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وتوجيهاته الحكيمة لإدارة الإعلام الأمني في دولة الإمارات.

وذكر البيان أن جائزة الهيثم للإعلام العربي يمنحها المجلس سنويا للإعلاميين والصحفيين العرب ثم تطورت ليتم منحها إلى الزعماء العرب والقيادات الإعلامية.

وأوضح أن الهيثم “صغير النسر” هو شعار الجائزة ومن القواعد الأساسية لمنح هذه الجائزة هو الإبداع بالعمل الإعلامي وتمنح لكل صحفي أو مثقف أو فنان ترك بصمة مشرفة في الوطن العربي وتكرم جيلين في وقت واحد .

وتحرص اللجنة العليا للجائزة عند اختيار الفائزين على اختيار الجيل صاحب الخبرة الطويلة في العمل الصحفي والجيل الحديث من الشباب .

يذكر أن مجلس الوحدة الإعلامية العربية تأسس في مملكة البحرين عام 2012 بحضور ورعاية صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين حيث تم إعلان المنامة عاصمة الصحافة العربية لعام 2012 ومن ثم نقل الراية إلى الرياض وبعد ذلك إلى القدس لعامين متتاليين وللمجلس ثلاثة مكاتب رئيسية في المنامة والإمارات تحت التأسيس والمكتب التنفيذي في الأردن .

وحصل المجلس على ترحيب من جامعة الدول العربية في 2012 ويهدف إلى توحيد القلم العربي تجاه قضايا الأمة العربية والإسلامية .

– مل – دنا.

وام/دنا/سرا

Leave a Reply

Your email address will not be published.