الرئيسية / الإمارات / محمد بن راشد يشهد إطلاق العلامة التجارية الجديدة لمطار دبي الدولي

محمد بن راشد يشهد إطلاق العلامة التجارية الجديدة لمطار دبي الدولي

دبي في 13 فبراير/وام/ شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم
نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” ، اليوم
بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس
المجلس التنفيذي احتفال مطارات دبي بإطلاق العلامة التجارية الجديدة
لمطار دبي الدولي.

وقد أكد سموه في هذه المناسبة، أن مسيرة التطوير في دبي تكتسب كل يوم
زخماً جديداً بأفكار خلاقة وإضافات مبدعة تثري تجربة الحياة فيها ترسيخا
لمكانتها كمدينة عالمية من الطراز الأول مستندة في توثيق تلك المكانة
إلى حلول تراعي احتياجات الناس وتعنى براحتهم وسعادتهم التي ستظل دائما
الهدف الأسمى وراء كل ما تشهده دبي من مشاريع ومبادرات وخطط تطال كافة
القطاعات بما فيها قطاع الطيران الذي يمثل اليوم أحد أهم القطاعات
المساهمة في تشكيل ملامح مستقبل العالم.

وقال سموه: “النجاح لم يكن يوماً وليد صدفة عابرة.. ولكنه ثمرة يجنيها
كل مجتهد يجد في ملاحقة أحلامه ولا يتوانى في تحويلها إلى انجاز يعيشه
وينعم بآثاره هو ومن حوله… لدينا اليوم أحد أهم مطارات العالم وأعلاها
كفاءة وأكثرها استقبالا للمسافرين حول العالم.. ومصدر فخرنا الحقيقي هو
أننا نوفر للمسافرين من جميع انحاء العالم ما ييسر لهم أسفارهم ويحولها
إلى تجربة ملؤها السعادة.. ومهما بلغ حجم الإنجاز، فإن عملية التطوير لا
تتوقف، ونحن نعوّل في ذلك على أفكار أبنائنا وبناتنا الشباب في كل
القطاعات”.

جاء ذلك خلال حفل أقيم اليوم في حي دبي للتصميم، وجرى خلاله الإعلان عن
خطط مطارات دبي للارتقاء بتجربة المسافرين عبر مطاراتها، والتحول من
مشغّل للمطارات إلى مؤسسة تركز على المسافرين في المقام الأول، وتعبّر
عن التزامها في جعل مطار دبي، الأكثر كثافة في العالم من حيث أعداد
المسافرين الدوليين، أفضل مطار في العالم على الإطلاق.

حضر الحفل سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران
المدني رئيس مؤسسة مطارات دبي الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران
الإمارات والمجموعة، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، وبول
غريفيث، الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي، إلى جانب عدد من كبار
الشخصيات، ومسؤولين في مطار دبي الدولي، وممثلين عن قطاع الطيران بدبي،
ووسائل الإعلام المحلية والإقليمية والعالمية.

و تعكس العلامة التجارية الجديدة القيم الفريدة لإمارة دبي، التي تتمثل
بمستويات ضيافة لا تضاهى، وعزيمة لا تعرف المستحيل، وانفتاح على الأفكار
المبتكرة، ومجموعة هائلة من التجارب الفريدة والاستثنائية.

وستسهم العلامة التجارية الجديدة في تحويل مطار دبي الدولي إلى تجربة
افتراضية غامرة تقدم أشهر معالم دبي في المطار، ترافقها مجموعة من
العروض الموسيقية والفنية والثقافية، وحتى عروض الأزياء، التي تجسد
بمجموعها الثقافة المحلية وتحتفي بالتنوع الذي تحفل به دبي. وسيضم
المطار مناطق تجمع وجهات متنوعة وتحتوي على منافذ لتجارة التجزئة
والمأكولات والمشروبات العالمية بهدف تلبية احتياجات المسافرين على
اختلافها.

وأكد سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم مواصلة إمارة دبي مساعيها الرامية
لريادة قطاع الطيران على مستوى العالم، بطموح لا حدود له وبالتركيز على
الابتكار والاستثمار في المجالات الحيوية، مشيراً سموه إلى أن قطاعات
الطيران والسياحة والسفر تُعد من الركائز الرئيسية لنمو إمارة دبي
ونجاحها.

وأعرب سمو الشيخ أحمد بن سعيد عن ثقته بأن هذا الاستثمار سيقدم نتائج
كبيرة من حيث تشجيع الزيارات المتكررة وتحفيز حركة المسافرين عبر دبي،
منوهاً بالإنجاز التاريخي الهام الذي تحقق مؤخراً باستقبال الزائر رقم
مليار في دبي، ومعتبراً بأنه بمثابة خطوة جديدة لضمان استمرار تصدّر
مطار دبي الدولي لقائمة أكثر المطارات تطوراً وابتكاراً على مدى الأعوام
المقبلة.

ومن جانبه، قال بول غريفيث الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي: “نفخر
بإطلاق العلامة التجارية الجديدة لمطار دبي الدولي، التي تجسّد توجهنا
الجديد لنكون مطاراً مستقبلياً بكل ما تحمله الكلمة من معنى، وذلك من
خلال التركيز على المسافرين، بمنهجية تشمل الضيافة والرعاية وتعكس روح
إمارة دبي الحقيقية”.

وأضاف غريفيث: “ستكون العلامة التجارية الجديدة طريقنا للتواصل مع
العالم، بتسهيل السفر إلى أكثر من 240 وجهة في مختلف أنحاء العالم،
بالإضافة إلى تقديم تجربة غامرة للمسافرين تتيح لهم تجربة ثقافة وموسيقى
ومأكولات وفنون مختلفة، وهذا بدوره يجسد المحور الذي قام عليه مطار دبي
الدولي، وإمارة دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة، والذي ستمثله
علامتنا التجارية الجديدة مع سيرنا الحثيث نحو المستقبل”. ويذكرأن
مؤسسة مطارات دبي تعمل على إدارة وتشغيل وتطوير كل من مطار دبي الدولي
/DXB/ ومطار آل مكتوم الدولي في دبي وورلد سنترال /DWC/.

· و كونها الجهة المسؤولة عن التكامل.. تعمل على تحقيق التوازن
بين مصالح جميع الجهات المعنية، للحفاظ على نمو قطاع الطيران وحماية
المرونة التشغيلية، وضمان التعاون بين جميع مقدمي الخدمات لتوفير خدمة
آمنة وتحسين تجربة العملاء مع الحفاظ على استدامة العمل.

· ويصنّف مطار دبي الدولي الأول عالمياً من حيث حركة المسافرين
الدوليين والثالث على مستوى العالم من حيث إجمالي عدد المسافرين، وفقاً
لمجلس المطارات الدولي..

شاهد أيضاً

الإمارات تدين الهجوم الإرهابي على حفل زفاف في كابول

الأحد، ١٨ أغسطس ٢٠١٩ – ٥:٤٧ م أبوظبي فى 18 اغسطس / وام/ أدانت دولة …