الرئيسية / الإمارات / ‘مساندة’ تنجز تقاطع جسر الأريام بالتعاون مع دائرة النقل بتكلفة 58 مليون درهم

‘مساندة’ تنجز تقاطع جسر الأريام بالتعاون مع دائرة النقل بتكلفة 58 مليون درهم

  • "مساندة" تنجز تقاطع جسر الأريام بالتعاون مع دائرة النقل بتكلفة 58 مليون درهم
  • "مساندة" تنجز تقاطع جسر الأريام بالتعاون مع دائرة النقل بتكلفة 58 مليون درهم

أبوظبي في 17 أبريل / وام / أنجزت شركة أبوظبي للخدمات العامة “مساندة”
وفي إطار تعاونها مع دائرة النقل في أبوظبي مشروع إنشاء تقاطع جسر
الأريام على شارع الشيخ خليفة بن زايد الدولي بتكلفة بلغت نحو 58 مليون
درهم.

ويعد المشروع واحداً من المشاريع الحيوية التي تهدف إلى تطوير وتحسين
شبكة الطرق الرئيسة في إمارة أبوظبي، حيث يربط جزيرة الأريام التي تبعد
قرابة 60 كيلو مترا عن مدينة أبوظبي بشارع الشيخ خليفة بن زايد الدولي،
مما يسهل الحركة المرورية للدخول والخروج من الجزيرة في جميع الاتجاهات.

وأكدت شركة مساندة أن المشروع نفذه نحو 450 مهندساً وعاملاً لإنشاء جسر
رئيسي وآخر للخدمات ومداخل ومخارج الجسر،إضافة إلى شبكة صرف المياه
السطحية ومرافقها، مع تركيب اللوحات الإرشادية والعلامات المرورية،
وتزويده بإضاءة تعمل بنظام الصمامات الباعثة للضوء LED لإنارة الجسر
والمداخل والمخارج، الأمر الذي يسهم في تخفيض استهلاك الطاقة بنسبة نحو
41 % على أقل تقدير.

ويعد المشروع الرابط الوحيد لجزيرة الأريام بطريق الشيخ خليفة بن
زايد، حيث سيخدم الجزيرة، ومستخدمي شارع الشيخ خليفة بن زايد المتجهين
إلى الجزيرة ما يسهّل الحركة المرورية لروادها في جميع الاتجاهات.

و تضمن المشروع صيانة الطريق الرئيسي الرابط بين جزيرة الأريام والجسر
الجديد بطول 12.2 كيلو متر وتوفير وسائل السلامة المرورية على الطريق من
دهانات طريق ولوحات مرورية وعاكسات ضوئية أرضية بهدف توفير حركة مرورية
آمنة على الطريق.

وأكدت مساندة حرصها في المشاريع كافة التي تنفذها على تحقيق أهداف خطة
أبوظبي نحو توفير بنية تحتية مستدامة تخدم مجتمع الإمارة واقتصادها
وفقاً لأفضل المعايير العالمية وبما يجعل إمارة أبوظبي رائدة عالمياً في
هذا المجال.

من جانبها أشادت دائرة النقل بجهود مهندسيها وفريق الطرق ومساندة،
وتنفيذ المشاريع ضمن مخطط للارتقاء بمستوى البنية التحتية للطرق وفق
أفضل معايير السلامة المرورية المتبعة عالميا.

وأضافت الدائرة أن تنفيذ مشاريع الطرق في إمارة أبوظبي يأتي تجسيداً
لرؤى القيادة الرشيدة وتوجيهاتها بما يتطابق مع خطة التطوير الشاملة
لأبوظبي وضواحيها، وفي إطار الحرص على تطوير منظومة البنى التحتية في
جميع المدن، وتوفير الخدمات القادرة على مواكبة التطور المستمر الذي
تشهده المدن والنمو السكاني المتصاعد، والتوسع الملحوظ بحجم الحركة
الاقتصادية والتجارية فيها، الأمر الذي يتطلب وجود منظومة طرق آمنة
ومستدامة بمواصفات عالمية، تساهم بشكل فعال في تحقيق معايير التنمية
المستدامة.

وام/خاتون النويس/دينا عمر

شاهد أيضاً

طقس الغد مغبر وغائم جزئيا

الأحد، ٢١ أبريل ٢٠١٩ – ٦:٥٣ م أبو ظبي في 21 ابريل /وام / توقع …