منصور بن محمد يحضر العرس الجماعي المشترك لموظفي "الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة" و"إقامة دبي" .

دبي في 23 مايو / وام / حضر سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم احتفال مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة بدبي والإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي مساء اليوم بالعرس الجماعي المشترك لموظفي الدائرتين بمشاركة 108 من العرسان وذلك في قاعة قلعة الرمال بدبي.

يأتي هذا العرس الجماعي للعام الخامس على التوالي من تنظيم مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة وذلك تجسيد لرؤية قيادتنا الرشيدة في التخفيف عن كاهل الشباب بتقليل نفقات الزواج والبحث عن السبل الكفيلة بدعم شباب الوطن في المجالات كافة وتستمر في هذا العام وللمرة الثالثة بالمشاركة مع الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي في عرس جماعي مشترك.

وتخلل احتفالية “شياهين الإمارات” فقرات تراثية ورقصات شعبية وقصائد شعرية تغنى فيها الشعراء بالمناسبة ونالت استحسان الحضور من أولياء أمور وأقارب العرسان الجدد.

وفي الختام صافح سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم العرسان والتقط الصور التذكارية معهم وبارك لهم ولأسرهم وتمنى للجميع حياه سعيدة ومستقرة.

من جهتهم عبر العرسان عن فرحتهم في هذا اليوم وتوجهوا بالشكر الجزيل لسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم على تشريفه لهذه المناسبة وجميع من أسهم ودعم هذا العرس الجماعي الذي يعكس صورة لروح التآلف والتراحم والتكافل في دولتنا الحبيبة.

وبهذه المناسبة قال سعادة سلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة: “تتواكب المبادرة مع التوجهات الاستراتيجية لمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة في دعم مبدأ الشراكة المجتمعية وتهيئة فرص متكافئة لجميع موظفي المؤسسة للمشاركة في العرس الجماعي وذلك لتخفيف أعباء تكاليف الزواج عليهم وترسيخ مفهوم التكافل الاجتماعي الذي ينعكس إيجابا على أفراد المجتمع، وتعزيز الهوية والثقافة الوطنية”..

مشيدا بالشراكة الاستراتيجية مع الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي وتعاونها مع المؤسسة في تنظيم العرس الجماعي للموظفين للعام الثالث على التوالي وأكد أن هذه الشراكة لها أبلغ الأثر في تقوية العلاقات والصلات الاجتماعية بين موظفي الدائرتين لتتكامل مع علاقات التعاون الحكومي القائمة فيما بينهما، بما يحقق الصالح العام.

من جهته شكر اللواء محمد أحمد المري مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي القائمين على تنظيم هذا العرس الجماعي وإنجاحه .

كما تقدم بالشكر للقيادة الرشيدة على دعمها ومساندتها الدائمة لشباب الوطن وتقديم كل أساليب الدعم والرعاية لتحقيق الاستقرار الأسري للمواطنين والعمل على توفير العيش الكريم لهم ما يعزز الحياة الاجتماعية في البلاد والعمل على بناء صحيح للفرد والأسرة والوطن.

حضر الاحتفال سعادة أحمد محبوب مصبح مدير جمارك دبي وسعادة اللواء عبيد مهير بن سرور نائب مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي وعدد من المسؤولين وأقارب العرسان.

– مل –

وام/عصم

Leave a Reply

Your email address will not be published.